اللجنة الوطنية للتحقيق توثق 3600 انتهاك ضد المدنيين

اللجنة الوطنية للتحقيق توثق 3600 انتهاك ضد المدنيين

قالت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان، إنها رصدت ووثقت 3600 واقعة انتهاك ارتكبتها جميع الأطراف بحق المدنيين في كافة المحافظات خلل الفترة من 1 يوليو 2021 إلى 31 يونيو 2022 الجاري.

وفي مؤتمر صحفي لإشهار تقريرها العاشر، ذكرت اللجنة أن فرقها الميدانية استمعت لـ(9897) شاهد ومبلغ وضحية، واطلعت على (9379) وثيقة، وراجعت مئات الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بالانتهاكات التي تعرضوا لها.

وفي المؤتمر استعرضت  اللجنة  (30) نوعاً من الانتهاكات التي عملت عليها خلال هذا التقرير، وبلغ إجمالي الضحايا الذي سقطوا وتعرضوا لهذا الانتهاكات المتنوعة (5151) ضحية.

ووثقت اللجنة في "تقريرها (905) واقعة قتل وإصابة لمدنيين، سقط فيها (1293) ضحية شملت على 432 مدنيين بينهم 72 طفلاً و32 امرأة، وبلغ إجمالي الجرحى 861 جريح مدني، بينهم 194 طفلاً و105 نساء".

ووثق التقرير "171 حالة زراعة ألغام فردية، سقط بسببها 62 قتيلاً، بينهم 8 أطفال وامرأتان، إضافة إلى سقوط 176 جريحاً بينهم 39 طفلاً و6 نساء"، نسبت جميعها للحوثيين.

وتضمن التقرير رصد وتوثيق العديد من حالات تجنيد الأطفال والاخفاء القسري والتعذيب واستهداف الأعيان المدنية وتفجير المنازل والتضييق على الحريات وجرائم القتل خارج القانون، ومصادرة الحقوق، ارتكبت مليشيا الحوثي معظمها، فيما نسبت بعضها لقوات الحكومة والمجلس الانتقالي وطيران التحالف.

وشملت الحالات الموثقة 3 وقائع انتهاك للطائرات الأمريكية بدون طيار (الدرونز)، سقط بسببها 8 ضحايا جميعهم من المدنيين، بينهم طفل وامرأتين، وفقا للتقرير.

ومنذ انقلاب مليشيا الحوثي على الدولة أواخر العام 2014 تعرض المدنيون لانتهاكات جسيمة جراء الحروب التي اشعلتها المليشيا الحوثية في كافة المحافظات اليمنية.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى