استشهاد وجرح 18 جندياً في استمرار الخروقات الحوثية للهدنة

استشهاد وجرح 18 جندياً في استمرار الخروقات الحوثية للهدنة

رصدت قوات الجيش الوطني 365 خرقاً حوثياً للهدنة خلال أربعة أيام، وذلك ضمن تصعيدها المستمر على الرغم من الهدنة الإنسانية التي ترعاها الأمم المتحدة، ما أسفر عن استشهاد وجرح 18 جندياً.

وحسب "المركز الإعلامي للقوات المسلحة" فإن مليشيا الحوثي ارتكبت 365 خرقاً للهدنة الأممية خلال 4 أيام (25- 28 أغسطس) في جبهات الحديدة وتعز والضالع وحجة وصعدة والجوف ومارب.

وتنوّعت بين إطلاق النار على مواقع الجيش من سلاح المدفعية والعيارات والقنّاصة وبالطائرات المسيّرة المفخخة، ونتج عنها استشهاد 2 من بطال الجيش وإصابة 16 آخرين.

 وكان قد لقي 23 عنصرا من مليشيا الحوثي الإيرانية، مصرعهم وجرح نحو 30 آخرون، بينهم قيادات، الليلة الماضية، خلال تصدي الجيش الوطني، لهجوم حوثي واسع غربي مدينة تعز.

وقالت الحكومة اليمنية، إن الهجوم الذي شنته مليشيات الحوثي على منطقة الضباب غرب مدينة تعز، مساء الأحد، تحد صارخ لكل المبادرات والمساعي الرامية لإنهاء الحرب وتحقيق السلام ومحاولة لتقويض جهود تمديد وتوسيع الهدنة الإنسانية.

وأعلنت اللجنة العسكرية الحكومية تعليق مشاركتها في المحادثات الجارية في العاصمة الأردنية عمان، ردا على الهجوم الذي شنته مليشيات الحوثي الانقلابية على مدينة تعز.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى