أمل أخير ينقذ رونالدو.. ومانشستر يونايتد لا يمانع

أمل أخير ينقذ رونالدو.. ومانشستر يونايتد لا يمانع

يبدو أنأن حلًا أخيرًا بدأ يظهر في الأفق ليسهل عملية خروج البرتغالي كريستيانو رونالدو من ناديه مانشستر يونايتد، بعد أن أضحت إدارة النادي منفتحة على فكرة رحيله.

وكانت مشاكل رونالدو بدأت مع بداية المعسكر التحضيري للفريق الإنجليزي والذي غاب عن معظمه وسط تقارير تشير إلى رغبته في الانتقال لنادٍ آخر يشارك في منافسات دوري أبطال أوروبا، وزادت مع خسارة الفريق لمباراتيه في الدوري الإنجليزي وتذيله ترتيب جدول الدوري.

وذكرت شبكة "CBS Sports" أن الأمل الأخير لرونالدو هو الانتقال لبوروسيا دورتموند الألماني الذي سيخوض منافسات البطولة القارية هذا الموسم، وأن وكيله جورجي مينديز يعمل على إتمام الصفقة.

وقال مصدر داخل "أولد ترافورد" للشبكة إن إدارة الكرة في الفريق ترى أن خروج رونالدو في الصيف الحالي هو الخيار الأفضل للطرفين.

وتغري رونالدو فرصة أن يصبح أول لاعب في التاريخ يفوز بالدوري في إيطاليا وإسبانيا وإنجلترا وألمانيا، إذا حقق لقب "البوندسليغا" وكسر هيمنة بايرن ميونخ على البطولة.

ويريد دورتموند تعزيز خط هجومه خاصة بعد إصابة مهاجمه الإيفواري سيباستيان هالر بورم في الخصية، وغيابه عن الملاعب لفترة طويلة.

بدورها أكدت "ذا أثليتك" أن فرصة رونالدو في الرحيل عن يونايتد قبل 31 أغسطس لا تزال قائمة، لكن مانشستر يونايتد ينتظر وصول عرض مناسب له.

وكانت أشارت سابقًا إلى أن النجم البرتغالي بات غير مرغوب بين لاعبي الفريق، إذ ازدادت الهوة بينه وبين بقية لاعبي "الشياطين الحمر" في الفترة الحالية، وبات يتناول وجبات الغداء بمفرده وبمعزل عن بقية اللاعبين، كما غير المدرب الهولندي إيريك تن هاغ رأيه فيما يتعلق ببقاء رونالدو (37 عاماً) وبات يتقبل فكرة رحيله عن الفريق.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى