خلافات حوثية تتسبب بقطع التيار الكهربائي عن محافظة المحويت

خلافات حوثية تتسبب بقطع التيار الكهربائي عن محافظة المحويت

غرق مركز محافظة المحويت، لليوم الرابع على التوالي في ظلام دامس إثر قطع التيار الكهربائي بشكل متعمد عن سكان المدينة والمحافظة بمديرياتها التسع.

 وفي جريمة غير مسبوقة وبسبب خلاف بين القيادي الحوثي المدعو عبدالحكيم الخيواني (أبو الكرار) ما يسمى وكيل الأمن والمخابرات، وبين القيادي الحوثي هاشم الشامي المنتحل صفة مدير كهرباء المحويت، تم قطع التيار الكهربائي عن محافظة المحويت منذ نحو أسبوع.

وقالت مصادر محلية لـ"الصحوة نت" إن الانقطاع أدى إلى توقف الكهرباء عن المستشفيات والمراكز الصحية، ووضع مرضى مركز الغسيل الكلوي بالمستشفى الجمهوري في دائرة الخطر.

وقال القيادي الحوثي حنين قطينة المعين من قبل المليشيات محافظاً للمحافظة على قناة الهوية الحوثية، قال "إن الخلاف بدأ مع قيام عناصر مما يسمى الأمن والمخابرات التابعة للمدعو أبو الكرار بدخول مبنى للكهرباء في المحافظة، ما جعل القيادي الحوثي هاشم الشامي يقوم بقطع التيار عن جميع مديريات المحافظة.

وأضاف قطينة أن هاشم الشامي المنتحل صفة مدير عام مؤسسة الكهرباء أصدر قراراً بتعيين شخص من صنعاء مديرا عاما لمكتب كهرباء محافظة المحويت بديلاً عن إبراهيم قاسم حبيش مدير منطقة كهرباء المحويت أحد أبناء المحافظة.

وأشارت المصادر إلى أن قطع التيار الكهربائي على مدينة ومديريات المحويت أثار حالة سخط واستياء لدى المواطنين كونه جريمة عقاب جماعي، وجريمة بحق نزلاء المستشفيات والمراكز الصحية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى