الأمم المتحدة تعلن موافقة الأطراف اليمنية على تمديد الهدنة لشهرين

الأمم المتحدة تعلن موافقة الأطراف اليمنية على تمديد الهدنة لشهرين المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غرونديرغ

أعلن المبعوث الأممي لليمن موافقة الحكومة اليمنية، ومليشيات الحوثي تمديد الهدنة الإنسانية لفترة ثالثة ولمدة شهرين إضافيين.

وأوضح هانس غروندبرغ، المبعوث الأممي إلى اليمن، أن تمديد الهدنة يتضمن التزامًا من كافة الأطراف بتكثيف المفاوضات للتوصل إلى اتفاق هدنة موسع في أسرع وقت.

وفي بيان لمكتب المبعوث الأممي، قال "يسعدني أن أعلن عن أنَّ الطرفين اتَّفَقَا على تمديد الهدنة بالشروط ذاتها لمدة شهرين إضافيين من 2 آب/أغسطس 2022 وحتى 2 تشرين الأول/أكتوبر 2022".

وأشار إلى أنه تلقى تعليقات جوهرية حول مقترحه الجديد والموسع الذي يتيح المجال أمام التوصل إلى اتفاق على آلية صرف شفافة وفعّالة لسداد رواتب موظفي الخدمة المدنية والمتقاعدين المدنيين بشكل منتظم، وفتح الطرق في تعز ومحافظات أخرى، وتسيير المزيد من وجهات السفر من وإلى مطار صنعاء، وتوفير الوقود وانتظام تدفقه عبر موانئ الحديدة. 

وشدد البيان على همية إحراز الأطراف تقدم حول فتح طرق في تعز وفي محافظات أخرى لتسهيل حرية حركة ملايين اليمنيين من نساء ورجال وأطفال وتسهيل تدفق السلع أيضاً.

وقال "يستحق سكان تعز والمحافظات الأخرى أن تعود عليهم الهدنة بالمنفعة من كافة جوانبها"، في إشارة للحصار المفروض من قبل مليشيات الحوثي الإرهابية.

 وكان مجلس القيادة الرئاسي قد أكد اليوم الثلاثاء على أهمية الزام المليشيات الحوثية بتنفيذ تعهداتها ذات الصلة بالهدنة، بما في ذلك فتح الطرق الرئيسية في محافظة تعز، ودفع رواتب الموظفين من عائدات موانئ الحديدة.

وتواصل مليشيا الحوثي خروقاتها للهدنة، حيث أعلن الجيش الوطني في محافظة تعز، استشهاد وإصابة 121 جنديا، في مختلف جبهات المحافظة، منذ بدء الهدنة الأممية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى