المجلس الرئاسي يدين جريمة المليشيات في تعز ويؤكد أن الإفلات من العقاب شجع المليشيات على مزيد من القتل

المجلس الرئاسي يدين جريمة المليشيات في تعز ويؤكد أن الإفلات من العقاب شجع المليشيات على مزيد من القتل

أدان مجلس القيادة الرئاسي، الجريمة الجديدة التي ارتكبتها مليشيات الحوثي في حي الروضة السكني بمدينة تعز، والتي أسفرت عن استشهاد طفل وإصابة 11 اخرين، أثناء تواجد المستشار العسكري للمبعوث الاممي في المدينة، في جريمة تضاف الى سجلها القاتم بالانتهاكات على مدى السنوات الماضية.

ودعا المجلس خلال اجتماع له برئاسة فخامة الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي، المجتمع الدولي الى موقف حازم لإنهاء حالة الافلات من العقاب التي شجعت المليشيات على مزيد من القتل، والتعنت ازاء كافة الجهود لإيقاف نزيف الدم وانهاء المعاناة الانسانية الاسوأ في العالم.

واطلع مجلس القيادة الرئاسي، على تقييم اضافي لمسار تنفيذ الهدنة الانسانية، وخروقات المليشيات الحوثية، وانتهاكاتها المستمرة لحقوق الانسان، والتي كان اخرها الجريمة البشعة بحق أطفال تعز.

كما ناقش مجلس القيادة الرئاسي، بعض الاصلاحات اللازمة لتعزيز جهود مكافحة الارهاب في العاصمة المؤقتة عدن.

وشكل لجنة حكومية برئاسة وزير الدولة محافظ المحافظة، وعضوية الجهات الامنية ذات العلاقة، للاطلاع على التحقيقات السابقة ووضع التصورات والخطط العملية لدعم تلك الجهود المنسقة مع مختلف الاجهزة المعنية في الدولة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى