العيد في إب.. استغلال حوثي للمناسبات الدينية لفرض جبايات جديدة

العيد في إب.. استغلال حوثي للمناسبات الدينية لفرض جبايات جديدة

بالتزامن مع حلول عيد الأضحى المبارك، فرضت مليشيا الحوثي جبايات جديدة، مستغلة المناسبة الدينية، لجلب مزيد من الأموال التي تفرضها بين الفينة والأخرى بمسميات مختلفة.

وقالت مصادر مطلعة إن مليشيا الحوثي فرضت جبايات مالية على التجار الكبار، وأصحاب المحلات التجارية المختلفة، بعدد من مديريات المحافظة، تحت مسمى "عيدية الجبهات".

وأكدت المصادر أن المليشيا فرضت مبالغ مختلفة على رؤوس الأموال وكبار التجار بمديرية العدين وذي السفال وبعدان، دعما لجبهاتها القتالية، وأجبرت صغار التجار في عدد من قرى المديريات على دفع جبايات تتفاوت ما بين عشرة آلاف إلى مائة وخمسون ألف ريال.

وقال سكان محليون، إن مليشيا الحوثي فرضت على المواطنين بمديرية العدين وذي السفال وبعدان ومديريات اخرى، جبايات لدعم جبهاتها القتالية بأموال ومواد عينية وأخرى حيوانية، بالتزامن مع انهيار الأوضاع المعيشية.

وأضاف السكان أن المليشيا فرضت على مواطنين بتلك المديريات أغنام وأبقار مواد عينية، لدعم جبهات القتال تحت مسمى "عيدية الجبهات".

وتأتي جبايات المليشيا الحوثية دعما لما تسميه "عيدية الجبهات"، بعد أيام قليلة من جبايات مماثلة فرضتها المليشيا على التجار بمديريات أخرى، لجبهاتها القتالية، من بينها مديرية الظهار بمدينة إب وبلغت ملايين الريالات والتي تنعكس على أسعار السلع الغذائية والمواد التجارية نتيجة فرضها بالقوة على التجار.

وأوضحت المصادر، أن المليشيا فرضت جبايات وقوافل عدة على مؤسسات حكومية وأهلية بمدينة إب، تحت ذات المسمى "عيدية الجبهات".

وسيرت مليشيا الحوثي الأيام القليلة الماضية، قوافل غذائية كبيرة فرضتها على المواطنين دعما لجبهاتها القتالية واحتوت على أبقار وأغنام ومواد جافة فرضتها على التجار والمواطنين بقوة السلاح.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى