حجاج بيت الله الحرام على صعيد عرفات لأداء الركن الأعظم

حجاج بيت الله الحرام على صعيد عرفات لأداء الركن الأعظم

أنهى حجاج بيت الله الحرام، الذين توافدوا منذ وقت مبكر، اليوم الجمعة، إلى مسجد نمرة، صلاتي الظهر والعصر جمعاً وقصراً، بعدما استمعوا إلى خطبة عرفة، وامتلأت جنبات المسجد الذي تبلغ مساحته 110 آلاف متر مربع، والساحات المحيطة به التي تبلغ مساحتها ثمانية آلاف متر مربع بضيوف الرحمن.

وفي مشهد مهيب وجمع راج رحمة ربه وابتغاء مرضاته في هذا اليوم المبارك، أفضل يوم طلعت عليه الشمس، يقف الحاج على صعيد عرفات الطاهر، وعرفة كلها موقف إلا وادي عرنة.

وسيستمر بقاء الحجاج في عرفات إلى غروب شمس يوم الجمعة، ثم يفيضون إلى مزدلفة فيبيتون فيها حتى صبيحة اليوم العاشر يوم النحر، ثم يتوجهون لرمي جمرة العقبة الكبرى ونحر الأضاحي ثم الحلق والتقصير والتوجه إلى مكة لأداء طواف الإفاضة.

ويقع جبل عرفات على بعد أكثر من 20 كيلومترا إلى الشرق من مكة، وهو عبارة عن سهل منبسط ويبعد عشرة كيلومترات من مشعر منى حيث سيتوجه الحجاج لرمي الجمرات غدا في أول أيام عيد الأضحى.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى