الحكومة تستعد لفتح ميناء المخا لاستقبال المساعدات بعد ايقاف ميناء الحديدة

الحكومة تستعد لفتح ميناء المخا لاستقبال المساعدات بعد ايقاف ميناء الحديدة

أكد نائب وزير النقل ناصر شريف أن الجهود جارية حاليا لاستكمال فتح ميناء المخا بعد تحريره من ميليشيا الحوثي صالح الانقلابية وأن الوزارة تعكف على تخصيص موانئ بديلة عن ميناء الحديدة ومنافذ برية من أجل ادخال المساعدات الانسانية عبر المنافذ التي تسيطر عليها السلطة الشرعية .

وقال في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) انه " تم ايقاف ميناء الحديدة والذي بات المنفذ الوحيد لتهريب الأسلحة والتمويل المالي الذي مازالت الميليشيا تحصل عليه بسيطرتها على حركة التجارة في الميناء ، وبالتوازي مع ما يقوم به الجيش الوطني والتحالف العربي من استكمال معركة الساحل الغربي وتحرير ميناء الحديدة الذي يمثل الرئة الوحيدة للانقلابيين بعد تحرير مينائي المخا وميدي على البحر الأحمر".

وسيمثل استعادة ميناء الحديدة من قبل الجيش الوطني المدعوم بطيران التحالف ، ضربة قاصمة للميليشيا الانقلابية والذي يعتبر الرئة والشريان الاساسي لنقل الاسلحة والعبث بأمن وسلامة الملاحة العالمية .

وأكد شريف أن وزارة النقل تعمل على اتخاذ الاجراءات اللازمة لتسيير العمل في مينائي الحديدة والمخا بعد التحرير كما تدرس الوزارة الاّجراءات القانونية والإدارية والفنية والمالية لنقل رئاسة مؤسسة موانئ البحر الأحمر الى المخاء بعد مصادقة الحكومة عليها من أجل استمرار نشاطها في توفير كافة الاحتياجات المطلوبة للمواطنين وتأمين الملاحة البحرية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى