صلاح ينهي الجدل ويوقع مع ليفربول عقداً «طويل الأمد»

صلاح ينهي الجدل ويوقع مع ليفربول عقداً «طويل الأمد»

أنهى المهاجم المصري محمد صلاح الجدل والتكهنات حول مستقبله مع ليفربول الإنجليزي، ووقع عقداً جديداً «طويل الأمد» مع النادي الأحمر الجمعة.

وقال صلاح: «شعوري رائع وأنا متحمس لحصد مزيد من الألقاب مع النادي. إنه يوم سعيد للجميع. أخيراً أنجز كل شيء».

وأضاف: «استغرق تجديد العقد بعض الوقت، لكن الآن وبعد أن حصل هذا الأمر يتعين علينا التركيز على المستقبل».

وتابع: «لا شك في أنكم لاحظتم أن الفريق في تطور مستمر بالسنوات الخمس أو الست الأخيرة، والموسم الماضي كنا قاب قوسين أو أدنى من إحراز أربعة ألقاب، لكن للأسف في الأسبوعين الأخيرين من الموسم فقدنا لقبين»، في إشارة إلى دوري الأبطال الذي خسر ليفربول مباراته النهائية أمام ريال مدريد الإسباني، والدوري المحلي الذي خسر معركته بفارق نقطة فقط عن مانشستر سيتي.

وأوضح: «أجرينا تعاقدات جديدة ويتعين علينا مواصلة العمل وأن نتمتع بالإيجابية للمنافسة على جميع الألقاب مجدداً».

وانتهى عقد صلاح مع ليفربول في 30 يونيو (حزيران)، وقد دخل الطرفان في مفاوضات طويلة وشاقة في الأشهر الأخيرة من أجل تجديده، قبل أن يتوصلا إلى اتفاق أمس (الجمعة).

وذكرت تقارير صحافية أن صلاح مدد عقده حتى يونيو عام 2025.

وسجل صلاح 156 هدفاً في 254 مباراة خاضها بصفوف الـ«ريدز» بمختلف المسابقات منذ انتقاله من روما قبل خمس سنوات.

وكان صلاح ونظراً لوصول المفاوضات إلى حائط مسدود، أعلن عشية خوض فريقه نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد (خسرها صفر - 1) في مايو (أيار) الماضي، أنه سيبقى في صفوف ليفربول حتى نهاية عقده الموسم المقبل، من دون أن يلتزم بما إذا كان سيجدده من عدمه.

وقال حينها: «لا أريد التحدث عن (تجديد) العقد. سأبقى هنا بالتأكيد الموسم المقبل، سنرى ماذا سيحصل بعد ذلك».

كان صلاح عام 2020 أحد اللاعبين الرئيسيين في تتويج ليفربول بأول لقب له في الدوري الممتاز منذ ثلاثين عاماً، بعد عام من مساهمته أيضاً في فوزه بلقب دوري أبطال أوروبا.

ويأتي تجديد عقد صلاح كجرعة معنوية هائلة لليفربول الذي خسر جهود مهاجمه المتألق السنغالي ساديو مانيه المنتقل إلى بايرن ميونيخ الألماني.

وكان ليفربول أجرى صفقة ممتازة بتعاقده مع المهاجم الأوروغوياني الدولي داروين نونييس من بنفيكا البرتغالي مقابل صفقة يمكن أن تصل إلى 100 مليون يورو، وهو رقم قياسي للنادي، متجاوزاً الرقم الذي دفعه ليفربول لساوثهامبتون (85 مليون يورو عام 2018) لضم قلب الدفاع الهولندي فيرجيل فان دايك.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى