الاستغفار والإبداع

الاستغفار والإبداع

الاستغفار طاقة جبارة وباب واسع للتأمل العقلي  والارتقاء الروحي  والاطمئنان النفسي والولوج الى وسائل  المعرفة وسلم ارتقاء إلى  أنوار اليقين.

 الاستغفار وعموم الذكر يحتاج الى جهد ومجاهدة  وتأمل عميق  ليولد    طاقة إبداعية فاعلة. وليصل الإنسان إلى الروح المبدعة والصفاء الذي يمنحك القوة النقية  ليس كل من حرك شفتيه أو عبث بمسبحته وصل.

 نحن نحاول الاستغفار وهذا امر حسن ومحاولات مستحبة  لكن طالما نفشل في الارتقاء الى عالم الاستغفار  المبهر بالأنوار  وطاقة القول المبدع والتفكير المبدع والفعل المبدع والروح المبدعة  و العقل المبدع والخلق المبدع والحركة المبدعة والتعامل المبدع. الذي يشكل أساسا  للإنسان الصالح المصلح والمواطن الصالح  والمجتمع الصالح  والوطن الصالح الذي يظل أبنائه بأشجار أعمالهم الوارفة  بالحب والصلاح وصنائع المعروف لينعموا بما صنعت أيديهم وبما انتج تفكيرهم القوي  وتصوراتهم السوية للحياة والكون  والمبتدأ والمنتهى.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى