الإصلاح يُشيد بحملة "الحرية لقحطان" ويشكر المنظمين والمتفاعلين في اليمن وخارجه

الإصلاح يُشيد بحملة "الحرية لقحطان" ويشكر المنظمين والمتفاعلين في اليمن وخارجه


أثنى الناطق الرسمي للتجمع اليمني للإصلاح رئيس الدائرة السياسية "سعيد شمسان المعمري" على حملة "الحرية لقحطان" التي وصفها بالمتميزة، وقال إنها جاءت بهذا التميز كتعبير بليغ عن مظلومية الأستاذ محمد قحطان ومكانته التي اكتسبها من مسيرة نضال طويلة وما عرف عنه خلالها من روح وطنية، وعمل دؤوب، وإيمان بمبادئ التعايش والتعاون وقيم الحوار والشراكة، وعقلية سياسية فذة.

‏وأضاف في تصريح لـ"الصحوة نت": وكما إن الحملة تعبير عن مظلومية قحطان ومكانته فإنها بذات الوقت تعبير بليغ عن الرأي العام الذي خرج اليوم برجاله ونسائه في هذه التظاهرة الفريدة، ممثلاً بالنخب المنظمة للحملة والمشاركة فيها والمتفاعلة معها، من الناشطين والحقوقيين والصحفيين والإعلاميين والسياسيين من مختلف المكونات والقوى وكافة فئات الرأي العام، من الشعب اليمني والأشقاء ومن دول العالم، مجددين بهذا الاحتشاد الكبير إدانتهم ورفضهم لاستمرار الانقلابيين بالإخفاء القسري لقحطان وآلاف المختطفين من المعارضين للانقلاب، ومؤكدين مطالبتهم للأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالعمل الجاد من أجل إنهاء هذه الجرائم التي ترتكب بحق قحطان وكافة المختطفين المشمولين بقرار مجلس الأمن رقم "2216"، والمشمولين ابتداء وعموما بنصوص الشرائع والقوانين والمواثيق الخاصة بحقوق الإنسان.

‏واختتم شمسان تصريحه بكلمات "الفخر والاعتزاز بالرجل الإنسان، رمز الحرية والمحبة والسلام، الأستاذ محمد قحطان"، وبكلمات الشكر والعرفان باسم "التجمع اليمني للإصلاح" لكل من ساهم وشارك في حملة التضامن مع قحطان ورفاقه المختطفين. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى