ظهور قبور بعد أيام من إعتداء نافذين تابعين للمليشيات على مقبرة الغفران بمدينة إب

ظهور قبور بعد أيام من إعتداء نافذين تابعين للمليشيات على مقبرة الغفران بمدينة إب


ظهرت بعض قبور الموتى في مقبرة الغفران بمحافظة إب وسط اليمن بعد أيام من إعتداء نافذين تابعين لمليشيا الحوثي وصالح الانقلابية على إحدى المقابر المدينة.


وتحدث شهود عيان عن ظهور بعض القبور بعد إنهيار جزئي للتربة بعد فترة بسيطة من عملية التجريف التي تعرضت لها مقبرة الغفران.


وعلق أمين حمود البعداني أحد أبناء المحافظة بالقول: "مليشيا الحوثي وصالح لم يسلم منهم ومن جرائمهم حتى الموتى في قبورهم واعتدوا على حرمة المسلم حيا وميتا".


وكان صندوق النظافة الخاضع لسيطرة المليشيات الانقلابية قد قام بتأجير مساحة من مقبرة الغفران وحديقة خليج الحرية لمستثمر حوثي بمبلغ سنوي يصل إلى مليون ومائتي ألف ريال وشرع بالبدء بتنفيذ مشروعه الخاص وقام ليلا بتجريف أجزاء من حديقة خليج الحرية ومقبرة الغفران وقوبلت العملية بغضب واسع واستنكار في الأوساط الشعبية والشبابية ومواقع التواصل الإجتماعي وهو ما أدى لإيقاف تنفيذ المشروع.


وتتعرض مقابر الموتى بمحافظة إب لسلسلة اعتداءات متكررة من قبل نافذين تابعين لمليشيا الحوثي وصالح الانقلابية كان أبرزها ما تعرضت له مقبرة الغفران وسط مدينة إب ومقبرة الخربة ومقبرة بالقرب من مكتب الأوقاف بالقرب من خط الثلاثين غرب مدينة إب ومقابر أخرى.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى