برفقة سفير اليمن.. نائب رئيس الوزراء الماليزي يزور المدرسة العربية العالمية بالعاصمة الماليزية كوالالمبور

برفقة سفير اليمن.. نائب رئيس الوزراء الماليزي يزور المدرسة العربية العالمية بالعاصمة الماليزية كوالالمبور

في بادرة هي الأولى منذُ تاسيس المدرسة في عام 2007م قام صباح اليوم الثلاثاء 4/4/2017 معالي نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الماليزي داتو سري الدكتور احمد زاهد حميدي وذلك بمعية سفير بلادنا لدى ماليزيا الدكتور عادل باحميد وعدد من السفراء العرب بزيارة للمدرسة العربية العالمية الحديثة بالعاصمة كوالالمبور، حيث كان في استقبالهم رئيس مجلس إدارة المدرسة رجل الاعمال الأستاذ فؤاد هائل سعيد ونائب رئيس مجلس الإدارة تانسري احمد الفرا ومدير المدرسة الأستاذ سليم مغلس وأعضاء الإدارة والهيئة التدريسية بالمدرسة.

وقد قام نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الماليزي لدى وصولة بجولة عامة لكافة مرافق المدرسة من الفصول التمهيدية والابتدائية والثانوية واستمع من إدارة المدرسة لشرح تفصيلي للبرامج التعليمية التي تقدمها المدرسة وكذا البرامج الاثرائية الموجهة لاكتشاف وتنمية مواهب ومهارات الطلاب.

كما حضر الحفل الذي اقيم على شرفه في صالة المدرسة الذي بدأ ب ايات من القران الكريم وتخلل الحفل العديد من الكلمات وكذلك الرقصات الشعبية والفنية ترحيبا وابتهاجا بزيارة معالي نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية.

وقد قال رئيس مجلس إدارة المدرسة رجل الأعمال الأستاذ فؤاد هائل في كلمته التي ألقاها في حفل استقبال نائب رئيس الوزراء لدى زيارته للمدرسة اليوم ان هذا المشروع بدأ قبل عشر سنوات بخمسين طالب ولكننا اليوم نقف أمام صرح علمي يتسع لألف وخمسمائة طالب من خمسة واربعين جنسية ويقدم تعليم وفقا للمعايير الدولية .

في نفس الوقت قال فؤاد انه الذي يحافظ على هوية أبنائنا بتعليمهم اللغة العربية والعلوم الاسلامية بالإضافة لبرامج الأنشطة المصاحبة الذي يهتم بمواهبهم واهتماماتهم.

حيث قال فؤاد ان طموحاتنا كبيرة بافتتاح فروع جديدة في الولايات الماليزية وقريبا سنبدأ ببناء مبنى على طراز عالي يحتوي على تسهيلات ومرافق كبيرة . كما طموحنا ان نكرر هذا النموذج في دول أخرى وقد بدأنا بترتيبات لافتتاح مشروع مشابه في اثيوبيا وسيتم تدشين العمل فيه من قريب. كما ان العزم معقود على تأسيس مشاريع مشابهة لهذا المشروع في اندونيسيا والصين ودول اخرى.

هذا وقد القي السفير اللبناني كلمة باسم السفراء العرب والاجانب رحب بضيوف وكذلك بنائب رئيس الوزراء وزير الداخلية وكما القي قصيدتين لاقت استحسان الحاضرين.

وخلال زيارته أعرب نائب رئيس الوزراء الماليزي وزير الداخلية في الكلمة التي القاها في الحفل عن سعادته بهذه الزيارة لهذا المرفق التعليمي المتميز والذي يشكل نموذجاً يحتذى به، كما نوّه الى الاعداد المتزايدة من الطلاب الماليزيين الملتحقين بالمدرسة في إشارة إلى التقارب الكبير والانسجام بين الشعبين اليمني والماليزي وعمق العلاقات التاريخية والمعاصرة بين البلدين الشقيقين مؤكداً أن ماليزيا كانت ولا تزال ترحب بالأشقاء اليمنيين وابنائهم الطلاب، وأن هناك استعداد تام لدى الجانب الماليزي لتقديم التعاون في مجالات التعليم وغيرها.

من جانبه اعرب الدكتور عادل باحميد سفير بلادنا لدى ماليزيا عن اعتزاز السفارة وطاقمها بهذه الزيارة الاولى لمسؤل ماليزي بهذا المستوي الأمر الذي يعني الكثير ويؤكد مدى اهتمام القيادة السياسية في ماليزيا بأبناء الجالية اليمنية والعربية بشكل عام، مشيداً بالنشاط المتميز لنائب رئيس الوزراء وزير الداخلية في ماليزيا على كافة الأصعدة ، مؤكدا أهمية الرسالة التربوية والتعليمية التي تقدمها المدرسة العربية العالمية الحديثة في سبيل ايجاد اجيال متنورة بالعلم ومتمثلة بالقيم والاخلاق ومشيدا بالجهود التطويرية التي شهدتها المدرسة في كافة المجالات في سبيل تحقيق الرسالة والمهمة النبيلة، شاكرا جهود مجلس ادارة المدرسة وفي مقدمتهم رجل الاعمال الاستاذ فؤاد هائل سعيد.

وفي ختام الزيارة قام الأستاذ فؤاد هائل بإعطاء هدية تذكارية لنائب رئيس الوزراء وزير الداخلية تقديرا لزيارته للمدرسة وفي نهاية البرنامج دعاه لوجبة غداء على شرفه وشرف السفراء العرب والاجانب ودعاه في البرنامج لتشريف المدرسة في زيارات قادمة. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى