تعز.. تواصل الوقفات الاحتجاجية المطالبة بسرعة رفع الحصار الحوثي على المدينة

تعز.. تواصل الوقفات الاحتجاجية المطالبة بسرعة رفع الحصار الحوثي على المدينة

تواصلت اليوم الخميس، 19 أيار، 2022، الوقفات الاحتجاجية في مدينة تعز، للمطالبة برفع الحصار الحوثي، وللتنديد بعدم التزام المليشيات الانقلابية بفتح الطرق الرئيسية المؤدية للمدينة وفقا للهدنة.

وعبر المحتجون في بيان صادر عن الوقفة الاحتجاجية، عن رفضهم للتعامل الأممي مع القضايا الإنسانية بانتقائية وتجزئة لا تخدم سوى مليشيات الموت التي تمارس شتى أنواع العذاب على سكان المدينة.

كما عبروا عن أسفهم البالغ للتجاهل الأممي الواضح تجاه الحصار المطبق على ملايين السكان التي تفرضه مليشيات الحوثي الانقلابية، والتي لا تزال تواصل أعمال القنص والقصف على المدينة في ظل الهدنة التي أعلنها المبعوث الأممي الشهر المنصرم.




وقال البيان " تابع أبناء تعز إعادة تشغيل مطار صنعاء الدولي قبل ايام لأغراض إنسانية حسب اتفاق الهدنة، الا أن تلك الإنسانية لم تنظر الى حال المرضى وكبار السن والأطفال الذين يعانون الأمرين نتيجة استمرار الحصار عليها من قبل المليشيات الحوثية.

وأكد رفض الالتفاف على بند فتح الطرق الرئيسية في تعز مقابل إعادة تشغيل مطار صنعاء وفق ما تضمنه اتفاق الهدنة، مشددا على ضرورة فتح الطرق الرئيسية المتمثلة في طرق (جولة القصر – الحوبان - عدن )،  (عصيفرة – الستين )، (تعز - الحديدة).

وطالب المحتجون الحكومة الشرعية بقيادة المجلس الرئاسي الإيفاء بالالتزام الأخلاقي وإنهاء الحصار عن تعز بأي وسيلة كانت، وإلزام مليشيات الحوثي برفع الحصار وفتح الطرقات الرئيسية من وإلى تعز وإزالة شبكات الألغام.




والأربعاء، سلم وزير الخارجية الدكتور أحمد بن مبارك رسالة خطية من رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد العليمي، إلى الأمين العام للأمم المتحدة تطالب الأمم المتحدة بممارسة كافة الضغوط لاستكمال تنفيذ كافة بنود الاتفاق وعلى رأسها رفع الحصار عن تعز وفتح المعابر والطرق وتسهيل انتقال المواطنين، وكذا تخصيص رسوم الشحنات النفطية الواردة لميناء الحديدة لتسليم مرتبات الموظفين.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت مطلع أبريل/نيسان الماضي عن هدنة إنسانية في اليمن لشهرين، تتضمن وقفا شاملا للعمليات العسكرية وفتح مطار صنعاء إلى وجهات محددة، ودخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة، ورفع الحصار الحوثي المفروض على محافظة تعز منذ سبع سنوات، وفتح المنافذ البرية بين المدن اليمنية.

ورغم استمرار دخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة، وفتح مطار صنعاء، لاتزال المليشيات الانقلابية ترفض إنهاء الحصار على تعز وفتح الطرقات للمدينة، وغيرها من المحافظات.



القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى