مقتل أحد نزلاء السجن المركزي في الحديدة برصاص مليشيات الحوثي الانقلابية

مقتل أحد نزلاء السجن المركزي في الحديدة برصاص مليشيات الحوثي الانقلابية

قتل أحد نزلاء السجن المركزي بمحافظة الحديدة، مساء الأحد، برصاص مليشيات الحوثي الانقلابية.

وقالت مصادر في السجن المركزي، إن مسلحين يتبعون القيادي الحوثي أبو حيدر جحاف أطلقوا النار بشكل مباشر على نزلاء السجن المركزي بالحديدة، إثر خلاف بين أحد المسلحين وعدد من النزلاء، مما أدى إلى مقتل السجين هشام سليمان الزبيدي جراء إصابته بطلقة في رأسه.

وأوضحت المصادر أن المسلحين التابعين لجحاف المستلمين للبوابة الخارجية يمارسون بشكل مستمر البلطجة على النزلاء والجنود وسبق أن أقدموا على إطلاق النار باتجاه مدير السجن ناجي القوسي.

وحولت مليشيات الحوثي السجن المركزي منذ سيطرتها على محافظة الحديدة 2014 إلى معتقل ضخم لنزلاء الأحداث أو المختطفين المدنيين المناهضين لمشروعها.

وتقدر تقارير حقوقية، أن السجن المركزي في الحديدة يضم أكثر من 1400 سجين ومعتقل، في وقت لا تزيد الطاقة الاستيعابية القانونية على 300 سجين للمعتقل المؤلف من 4 عنابر فقط.

ويتعرض المختطفون والمخفيون في هذا المعتقل لانتهاكات جسيمة كالابتزاز المالي والتعذيب النفسي والبدني وحتى الحرمان من الدواء عند تدهور صحتهم بما يتنافى مع المواثيق والأعراف الدولية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى