الإصلاح يدين الهجمات الإرهابية في مصر ويشدد على ضرورة تظافر الجهود لمواجهة هذه الآفة

الإصلاح يدين الهجمات الإرهابية في مصر ويشدد على ضرورة تظافر الجهود لمواجهة هذه الآفة

أدان التجمع اليمني للإصلاح الهجمات الإرهابية التي استهدفت ضباطاً وجنوداً في جمهورية مصر الشقيقة.

وقال القائم بأعمال الأمين العام للتجمع اليمني للإصلاح، الأستاذ عبدالرزاق الهجري "إن الإصلاح يدين العملية الإرهابية التي استهدفت الجيش المصري أمس الأول  في صحراء  سيناء وأسفرت عن استشهاد ضابط وعشرة جنود".

وعبر الهجري عن خالص تعازيه لأسر الشهداء وللشعب المصري الشقيق ولقيادته السياسية ممثلة بفخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، داعياً الله التوفيق والنجاح   لجيش مصر في كل ما من شانه مواجهة الإرهاب وحفظ أمن مصر واستقرارها.

كما أدان الهجري العملية الإرهابية التي استهدفت قيادات وأفراد في الحزام الأمني بالضالع وسقط على إثرها شهداء وجرحى، سائلاً الله الرحمة للشهداء والشفاء للجرحى.

وطالب الهجري الأجهزة المختصة بسرعة التحقيق والقيام بمسؤولياتها لمواجهة هذه الظاهرة ومنع تكرارها.

وأشار الهجري إلى أن الإرهاب سيظل هو الآفة التي تستهدف حياة الإنسان  وأمنه وتدمر استقرار الأوطان، مشدداً على ضرورة تظافر كافة الجهود للوقوف في وجه الإرهاب والقضاء عليه.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى