إصلاح وادي حضرموت يؤكد على أهمية تعزيز الشراكة بين كافة المكونات الوطنية

إصلاح وادي حضرموت يؤكد على أهمية تعزيز الشراكة بين كافة المكونات الوطنية

التقى أمين المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بوادي حضرموت، د. حسين باسواد، اليوم الأحد، عضو اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي اليمني ورئيس الدائرة السياسية لمؤتمر حضرموت الجامع الأستاذ محبوب فرج أمان.

وناقشت الزيارة التي تأتي في إطار اللقاءات الرمضانية للإصلاح، آليات متابعة تنفيذ وثيقة مخرجات مطالب أبناء حضرموت والتي جاءت بعد لقاءات عدة مع المكونات السياسية والمجتمعية، وتم الإعلان عنها في 20 فبراير الماضي.

كما تطرق اللقاء الذي حضره عدد من أعضاء المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بوادي حضرموت، إلى ما توصلت إليه لقاءات المكونات الموقعة على الوثيقة مع السلطة المحلية، والتأكيد على ضرورة عمل خطة مزمنة لمتابعة السلطة المحلية والحكومة بشأن تنفيذ ما جاء في الوثيقة.

وأكد اللقاء على مواصلة تعميق الشراكة مع القوى الوطنية والسياسية، خصوصا مع عودة مجلس الرئاسة والبرلمان والحكومة لمزاولة عملهم من العاصمة المؤقتة عدن.

وتطرق اللقاء إلى المستجدات على الساحة الوطنية المتمثلة في تشكيل مجلس القيادة الرئاسي الذي تمخض عن مشاورات الرياض.

وشدد اللقاء على الاستفادة من ذلك في تعزيز الشراكة بين جميع المكونات السياسية والاجتماعية في محافظة حضرموت، لانتزاع حقوق ومطالب أبناء المحافظة وتحسين مستوى الخدمات وتخفيف المعاناة عن أبناء الشعب اليمني.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى