وزير الخارجية يشدد على ضرورة فتح طرق تعز باعتبارها أحد أولويات الهدنة

وزير الخارجية يشدد على ضرورة فتح طرق تعز باعتبارها أحد أولويات الهدنة


وشدد وزير الخارجية الدكتور أحمد عوض بن مبارك، على ضرورة فتح الطرق والممرات من والى مدينة تعز باعتبارها احد أولويات الهدنة ومطلب إنساني للتخفيف على ملايين السكان المحاصرين منذ سبعة أعوام.

وبحث وزير الخارجية  اليوم، مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن هانس غروندبرغ، مجمل التطورات على الساحة اليمنية وسبل المحافظة على الهدنة بمساراتها المختلفة وبصورة خاصة فتح طرق مدينة تعز المحاصرة.

وتحدث الوزير بن مبارك، عن مخاطر خروقات المليشيات الحوثية للهدنة وحرص الحكومة على تثبيتها كنافذة للأمل بالسلام..مشددا على منع استغلال الحوثيين للهدنة لإعادة حشد القوات وتنفيذ استحداثات عسكرية تهدد بانهيار وقف إطلاق النار المؤقت.

كما استعرض بن مبارك، دور الحكومة في إطلاق سفن المشتقات النفطية الى موانئ الحديدة، والجهود المبذولة لتشغيل الرحلات من والى مطار صنعاء بالتنسيق مع السلطات المعنية في الدول المستقبلة..مؤكداً حرص القيادة السياسية ممثلة برئيس وأعضاء مجلس القيادة الرئاسي للدفع بالجهود الدبلوماسية لإيقاف نزيف الدم اليمني وإنهاء معاناة اليمنيين وتحقيق تطلعاتهم بالامن والاستقرار.

من جانبه، أكد المبعوث الاممي، أن ثبات الهدنة وضمان ان تصبح نقطة تحول نحو السلام يتطلب التزاماً مستمراً من الأطراف ودعما واسعا من الدول الإقليمية والمجتمع الدولي..منوهاً الى استمراره في الانخراط مع الجميع لتثبيت الهدنة الحالية والعمل على استدامتها وعقد المزيد من المشاورات لبحث سبل الوصول إلى حل مستدام في اليمن.
 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى