فتح يدين اختطاف المليشيا لموظفي الهيئة الطبية الدولية واحتجاز المساعدات الاغاثية

فتح يدين اختطاف المليشيا لموظفي الهيئة الطبية الدولية واحتجاز المساعدات الاغاثية

دان وزير الادارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح، اختطاف ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية سبعة من موظفي الهيئة الطبية الدولية بمحافظة إب.

وطالب فتح في تصريح لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) منسق الشؤون الانسانية في اليمن جيمي ماكدولدريك بادانة واستنكار هذه التصرفات بشكل واضح.. مؤكدا أن الصمت تجاه هذه الاعمال يشجع الميليشيا الانقلابية على القيام بمزيد من الانتهاكات تجاه المنظمات الاغاثية والانسانية ويعرقل من الجهود الانسانية التي تقوم بها المنظمات ويساعد على تردي الوضع الانساني بشكل كبير.

وقال " ان سكوت المنظمات الاممية تجاه ما تقوم بها الميليشيا في ذمار واب وغيرها من المحافظات يخالف الأعراف والقوانين الإنسانية ويجعل الميليشيا تتصرف بدون اي رادع أخلاقي وانساني تجاه الشعب اليمني ".

واوضح وزير الادارة المحلية ان الاجراءات الجديدة التي اتخذتها الميليشيا الانقلابية مؤخراً والخاصة بفرض رسوم واستحداث نقاط جمركية بمحافظة ذمار، واحتجاز عشرات القاطرات المحملة بالمواد الاغاثية الى محافظة صنعاء تتسبب في اتساع رقعة الفقر وانتشار المجاعة و تشكل صعوبة كبيرة وتحمل المواطن اليمني اعباء اضافية وتزيد من معاناته.

وأضاف " ان الانتهاكات التي تقوم بها المليشيا بحق المنظمات الاغاثية والعاملين في المجال الاغاثي والانساني تسبب في اغلاق عدد من المنظمات الانسانية الدولية العاملة في اليمن والتي كان اخرها، اغلاق منظمة اطباء بلا حدود لاعمالها في بمحافظة إب بعد قيام الميليشيا بعدد من الانتهاكات ضد موظفيها ".

ودعا فتح الى مواجهة هذه التصرفات بحزم ليتسنى للمنظمات الاغاثية والانسانية الدولية القيام بعملها ومساعدة ابناء الشعب اليمني في المحافظات الخاضعة لسيطرة المليشيا.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى