إصلاح أمانة العاصمة ينظم أمسية رمضانية ويبارك اصطفاف القوى الوطنية ضد الانقلاب

إصلاح أمانة العاصمة ينظم أمسية رمضانية ويبارك اصطفاف  القوى الوطنية ضد الانقلاب

 

نظم المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بأمانة العاصمة أمسية رمضانية، حضرها عدد من قيادة السلطة المحلية في الأمانة، وبعض من مدراء المكاتب التنفيذية.

وعقب الإفطار بارك أمين عام المكتب التنفيذ للإصلاح عبد العزيز منصور عملية توحيد الصف الجمهوري، وتوحد اليمنيين بوجه مليشيا الحوثي الانقلابية، مشيرا الى أهمية ذلك في معركة استعادة الدولة وانهاء الانقلاب.

و رحب منصور بالوكيل الأول لأمانة العاصمة عبدالعزيز الجرف، وكافة مدراء المكاتب التنفيذية ، موضحا أن رمضان فرصة لتجديد روح الإخاء، والمودة.

وأكد منصور أن الإصلاح سيبقى رافدا للدولة، مدافعا عن أهداف الأمة ، داعيا الى الحرية والكرامة، وسيرفض التعصب بكافة ألوانه السلالي ، والطائفي ، وحتى الحزبي، ماضيا على نهجه رافعا المصلحة الوطنية الجامعة في كل الأحداث.

من جانبه أشاد وكيل أمانة العاصمة عبدالمجيد الجرف بدور حزب الإصلاح، ومواقفه الوطنية خلال الفترة الماضية ، موكدا أن السلطة المحلية مستعدة للعمل مع كافة المكونات السياسية لمافيه خدمة لمعركة اليمنيين بوجه أذيال الإمامة.

وأوضح الجرف في كلمة له أن توحيد الصف القيادي لكافة المكونات السياسية يجب ان ينعكس على تلك المكونات في الميدان، موضحا أهمية توحيد الصف الجمهوري خطوة استراتيجية ستنعكس بشكل إيجابي على معركة استعادة الدولة.

من جانبه شدد الدكتور عبد الخالق السمدة رئيس الدائرة السياسية لحزب الإصلاح بأمانة العاصمة على أهمية العمل سويا لإنهاء الانقلاب الحوثي، واستعادة الدولة ومؤسساتها، مباركا توحيد القوى الوطنية ، وانهاء الخلافات والخصومات بينها.

وشهدت الأمسية نقاشا تركز حول أوضاع المواطنين في أمانة العاصمة، والانتهاكات والجرائم التي ترتكبها المليشيا بحقهم ، والفرص المتاحة للتخفيف من معاناتهم، وفرص تفعيل دور المكاتب التنفيذية لخدمة أبناء أمانة العاصمة في مناطق النزوح.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى