أبوالغيط: المشاورات اليمنية في الرياض خطوة على طريق الحل السياسي لإنهاء الأزمة

أبوالغيط: المشاورات اليمنية في الرياض خطوة على طريق الحل السياسي لإنهاء الأزمة

قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط ان المشاورات اليمنية - اليمنية التي تستضيفها العاصمة الرياض حاليًا تُمثل خطوة على طريق تحقيق الحل السياسي الذي يحقن دماء اليمنيين ويُعيد الاستقرار لبلدهم ويحول دون استغلال اليمن كمنصة لمهاجمة جيرانه.

وجدد الأمين العام للجامعة في بيان له إدانته للهجمات المتكررة التي تشنّها ميليشيا الحوثي على المملكة العربية السعودية والإمارات، وكذلك على الشعب اليمني، بما يُمثل انتهاكًا صارخًا للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، كون هذه الهجمات تستهدف منشآت مدنية وتعرّض حياة السكان للخطر.

وشدد أبو الغيط على أن استمرار الحوثي في مباشرة هذه الأعمال العدوانية، ورفضه جميع مبادرات السلام ووقف إطلاق النار، يتعين أن يُقابله ردٌ حازم وموحد من المجتمع الدولي، بما في ذلك أهمية قيام الولايات المتحدة الأمريكية بالنظر.. مجددًا في إعادة تصنيف ميليشيا الحوثي كجماعة إرهابية، خاصة أن القرار 2624 الصادر عن مجلس الأمن في فبراير الماضي ينص بوضوح على تصنيف الحوثي كجماعة إرهابية، مؤكداً أن إحلال السلام في اليمن لن يكون ممكنًا ما دامت جماعة الحوثي لا تستشعر إجماعًا دوليًا برفض مسلكها الإجرامي.
 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى