هنية: قتلة "فقهاء" لن يفلتوا من العقاب

هنية: قتلة "فقهاء" لن يفلتوا من العقاب

قال إسماعيل هنية، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، اليوم السبت، إن قتلة "مازن فقهاء"، القائد في كتائب "عز الدين القسام"، الجناح المسلّح للحركة، لن يفتلوا من العقاب.

وتابع هنية، في كلمة له، خلال افتتاح نصب تذكاري خاص بالمعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية:" إن القتلة، وكل من أرسلهم، لن يفلتوا من عقاب الشعب أو المقاومة".

وشدد هنية على أن "استنفار الأجهزة الأمنية بغزة، والجهود التي تبذلها في إطار التحقيق بجريمة الاغتيال، ستكون لها نتائج إيجابية".

ولم تكشف وزارة الداخلية، أو حركة حماس، عن تطورات مجريات التحقيق حول ملابسات اغتيال "فقهاء".

كما حظرت النيابة العامة بغزة (تديرها حماس)، في وقت سابق، نشر أي معلومات متعلقة بالقضية.

وكانت حركة حماس قد حمّلت المسؤولية عن اغتيال "فقهاء"، لإسرائيل، التي لم تصدر تعقيبا رسميا ينفي أو يؤكد علاقتها بالحادث.

وأعلنت وزارة الداخلية في القطاع، مساء 24 مارس آذار الماضي، عن مقتل "فقهاء"، برصاص مجهولين في حي "تل الهوا" غرب مدينة غزة.

وفي شأن آخر، ألقى توفيق أبو نعيم، رئيس جمعية واعد (غير حكومية مختصة بشؤون المعتقلين)، كلمة خلال افتتاح النُصب التذكاري، أشاد فيها بـ"صمود الأسرى الفلسطينيين".

وشارك في افتتاح النُصب، الذي تم برعاية جمعية واعد، في منطقة "السودانية"، شمال مدينة غزة، قيادات من حركة "حماس"، إلى جانب معتقلين محررين.

وصُمم النُصب التذكاري، على هيئة تمثال لحمامة بيضاء مُحاطة بسلسلة حديدية "مكسورة"، وتتجهز لـ"الطيران".

ويُحيي الفلسطينيون، في جميع مناطق تواجدهم ذكرى "يوم الأسير الفلسطيني"، التي تصادف 17 أبريل/ نيسان من كل عام.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى