الحكومة تجدد اتهامها لمليشيا الحوثي بافتعال أزمة مشتقات نفطية بمناطق سيطرتها

الحكومة تجدد اتهامها لمليشيا الحوثي بافتعال أزمة مشتقات نفطية بمناطق سيطرتها

جددت الحكومة اليمنية اتهامها لمليشيا إيران الحوثية بافتعال أزمة مشتقات نفطية بمناطق سيطرتها لدعم السوق السوداء لمشرفيها.

وأدان وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني ما تقوم به مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران من احتجاز لناقلات النفط، وافتعال ازمة في العاصمة المختطفة صنعاء وباقي مناطق سيطرتها.

وأوضح أن استمرار مليشيا الحوثي في وقف الامدادات النفطية القادمة "برا" من المناطق المحررة، واحتجاز مئات الناقلات النفطية، ومنعها من العبور، يؤكد تعمدها افتعال ازمة المشتقات النفطية، لإدارة السوق السوداء ومضاعفة أسعاره‏.

وأشار الارياني إلى ـن ما تقوم به مليشيا الحوثي منذ الانقلاب من سياسات افقار وتجويع ممنهجة، واستغلال لاحتياجات الناس، وتلاعب بسبل عيشهم، دون أي اكتراث بأوضاعهم المعيشية الصعبة، يؤكد اننا إزاء عصابة إرهابية تتخذ المدنيين رهائن لتحقيق مكاسب مالية وسياسة، بل والمتاجرة بمعاناتهم في المحافل الدولية‏.

وطالب من المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الاممي والأمريكي بإدانة هذه الممارسات الإرهابية التي تفاقم الأوضاع الإنسانية في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي، وممارسة ضغط حقيقي على قياداتها لرفع الحظر عن الإمدادات النفطية، وعدم وضع عراقيل امام تداولها ووصولها للمدنيين بالأسعار الطبيعية.

يشار إلى أن مليشيا إيران الحوثية تواصل منع دخول شاحنات الوقود إلى مناطق سيطرتها وسط أزمة خانقة للوقود في تلك المناطق.

وشوهدت طوابير طويلة في صنعاء وعدد من المحافظات الخاضعة لسيطرة الحوثي جراء انعدام مادة الوقود ورفض مليشيا الحوثي دخول الكميات المحتجزة في الجوف وحواجز تفتيش أخرى في البيضاء وذمار.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى