أمهات المختطفين تدعو إلى إنقاذ حياة أحمد الرديني المختطف في سجون الحوثي بصنعاء

أمهات المختطفين تدعو إلى إنقاذ حياة أحمد الرديني المختطف في سجون الحوثي بصنعاء صورة ارشيفية

قالت رابطة أمهات المختطفين إنها تلقت بلاغاً من أسرة المختطف "أحمد محمد أحمد الرديني" (42 عاماً) من محافظة الحديدة، يفيد بالتدهور الشديد لحالته الصحية داخل سجون جماعة الحوثي إذ أن أسرة المختطف قلقة على صحة ابنها.

وكانت جماعة الحوثي قد اختطفت "أحمد محمد أحمد الرديني" بتاريخ 2016/6/1 ويقبع حالياً في سجن الأمن المركزي بصنعاء بعد أن تم نقله من قبل لسجون عدة منها سجن الأمن السياسي بمحافظة الحديدة وسجن الأمن السياسي بصنعاء.

وذكرت أسرة المختطف في البلاغ أن المختطف يعاني من (مشاكل في القولون العصبي ووجود حصوات في الكلى ومن أمراض البروستاتا والمعدة والروماتيزم) كما أنه يعاني أيضاً من الإهمال الصحي داخل السجن.

وأضاف بلاغ الأسرة أن جماعة الحوثي أحالت ولدها المختطف "أحمد الرديني" للمحاكمة فيما يسمى المحكمة الجزائية بصنعاء التابعة للمليشيا، وقد أصدر فيها "القاضي/ محمد مفلح" حكم بالإفراج عنه بتاريخ 2020/3/9، وهاهي السنتين تكاد ان تكتملان وما يزال مختطفاً في الأمن المركزي بصنعاء ولم يتم تنفيذ حكم الإفراج.

وحملت رابطة الأمهات مليشيا الحوثي المسؤولية الكاملة عن سلامة "أحمد الرديني" وحياته، ومطالبة بسرعة الإفراج عنه.

ودعت الرابطة المفوضية السامية لحقوق الإنسان إلى الضغط للإفراج عن المختطف الرديني وإنقاذ حياته وإنهاء معاناته بشكل عاجل.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى