صنعاء.. تفاقم أزمة الغاز المنزلي وانتعاش السوق السوداء

صنعاء.. تفاقم أزمة الغاز المنزلي  وانتعاش السوق السوداء

تفاقمت أزمة الغاز المنزلي، في العاصمة صنعاء، الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي، في ظل تلاحق الأزمات المعيشية، على السكان.

ونقل موقع العاصمة أونلاين عن مصادر محلية أن أزمة الغاز المنزلي، تضاعف في العاصمة صنعاء، وسط انتعاش السوق السوداء، ووصل سعر الأسطوانة الواحدة من الغاز، إلى خمسة عشر ألف ريال.

وشكا مواطنون من انعدام مادة الغاز المنزلي، من المحطات بالسعر الرسمي، مشيرين إلى أن مليشيا الحوثي، تتلاعب بمادة الغاز، وتحتكر عملية التوزيع، عبر عقال الحارات.

وقالوا، بأن المليشيا منذ أيام تمارس بحقهم تعسفاً جديداً، أثناء طلبهم لشراء أسطوانات الغاز، والتي تحتكرها المليشيا بطرق متعددة.

وسبق أن ألزمت المليشيا عقال الحارات بجمع بيانات متكاملة عن الجميع، في الأحياء والتجمعات السكنية، وساكني العمارات.

ويطلب ما يطلق عليهم بـ "العقال" من المواطنين، اسم مالك البيت، أو المستأجر، ويكون رباعياً بحسب المواطنين، إضافة إلى رقم الهاتف ورقم البطاقة الشخصية، والعمل ومكانه.

وتعتمد مليشيا الحوثي السعر الرسمي، لأسطوانة الغاز 4500 ريال، إلا أنه نادرا ما يحظى المواطنون بالحصول عليه بهذا السعر، لأن المليشيا تستغله سريعا، وتعمل على إخفائه من محلات البيع، ليباع فقط في السوق السوداء وبأسعار مضاعفة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى