مجلس التعاون: مليشيات الحوثي تتحمل مسؤولية استخدام المدنيين دروعاً بشرية

مجلس التعاون: مليشيات الحوثي تتحمل مسؤولية استخدام المدنيين دروعاً بشرية

رحب الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح الحجرف بتصريحات المتحدث باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، بشأن ادعاء المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران باستهداف التحالف لسجن بمدينة صعدة، وإعلان قيادة القوات المشتركة للتحالف بأنها ستقدم كافة الحقائق والمعلومات التفصيلية للفريق المشترك لتقييم الحوادث، وكذلك لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية باليمن واللجنة الدولية للصليب الأحمر، المتعلقة بادعاء المليشيا الحوثي.

وأوضح أن المليشيا الحوثية تتحمل المسؤولية الكاملة في حال استخدامها المدنيين كدروع بشرية بمواقعها العسكرية أو مخالفة أحكام القانون الدولي الإنساني المتعلقة بمراكز الاحتجاز الواردة بالمادة (23) من اتفاقية جنيف الثالثة، والفقرة (2ج) من المادة (5) بالبروتوكول الإضافي الثاني من اتفاقية جنيف.

ودعا الأمين العام لمجلس التعاون، المجتمع الدولي إلى ممارسة مزيد من الضغط على جماعة الحوثي، للانخراط الجاد دون شروط مسبقة في العملية السياسية التي ترعاها الأمم المتحدة لحل الأزمة اليمنية وفقاً للمرجعيات المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار الأمن 2216، بما يحفظ لليمن الشقيق وسيادته وأمنه واستقراره.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى