الحكومة: الألغام الحوثية أصبحت تهدد كل منابع الحياة في اليمن

الحكومة: الألغام الحوثية أصبحت تهدد كل منابع الحياة في اليمن

قال رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، إن الألغام الحوثية المحرمة دوليا أصبحت تهدد كل منابع الحياة، وبات وجودها حاصدا لأرواح المدنيين خاصة الأطفال والنساء وقضية مؤرقة للحكومة والمواطنين، خاصة إن زراعتها تمت بطرق عشوائية وغير منظمة أو موثقة بخرائط ما يشكل صعوبة بالغة في كشفها والتخلص منها.

وعبر عن تقدير اليمن وقيادة وحكومة وشعبا للدور والتضحيات الكبيرة التي يقدمها المشروع السعودي لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام "مسام"، في انتزاع الموت المتربص بحياة المواطنين والذي تزرعه مليشيا الحوثي في المناطق المحررة بكثافة وعشوائية.

ونوه رئيس الوزراء بجهود مشروع مسام والبرنامج الوطني لنزع الألغام وضرورة تكثيف الدعم الدولي والإقليمي في هذا الجانب لتفادي سقوط المزيد من الضحايا المدنيين، وذلك حسب ما ذكرته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".

وقدم رئيس الوزراء خلال اتصال هاتفي اجراه اليوم مع مدير مشروع مسام اسامه القصيبي، العزاء باستشهاد خبيري نزع الألغام احمد الظاهري ومراد عبدالسلام، اثناء تأديتهما لواجبهما الإنساني في مديرية حيس بالحديدة واصابة ثالث، مؤكدا ان الشهيدين ومن سبقهم من خبراء المشروع سيظلون رموزا خالدة في ذاكرة اليمنيين حيث قدموا ارواحهم من اجل نزع بذور الموت من منازلهم والطرقات العامة والمساجد والمستشفيات والمدارس وغيرها.. متمنيا الشفاء العاجل للجرحى.

ووجه رئيس الوزراء التحية لكل العاملين في نزع الألغام التي تزرعها مليشيا الحوثي بشكل عشوائي في الطرقات والمنازل وغيرها لتثبت لليمن والعالم انها عصابات دموية متوحشة لا تتورع عن ارتكاب المجازر وجرائم الحرب في سبيل مشروعها واجندتها خدمة للنظام الإيراني ومشروعه التوسعي.. مؤكدا ان الجرائم التي ترتكبها مليشيا الحوثي بحق الانسانية لن تسقط بالتقادم وسيتم محاسبتهم عليها، وسيتحملون وزر كل جريمة وانتهاك اقترفته ايديهم الملطخة بدماء الابرياء وتدمير الوطن وتهديد دول الجوار والمنطقة والعالم.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى