نائب الرئيس يؤكد على أهمية سرعة تنفيذ الشق الأمني والعسكري لاتفاق الرياض

نائب الرئيس يؤكد على أهمية سرعة تنفيذ الشق الأمني والعسكري لاتفاق الرياض

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح على أهمية سرعة تنفيذ الشق الأمني والعسكري من اتفاق الرياض، وما يمثله ذلك من أهمية في توحيد الجهود للقوى الوطنية، مثمناً جهود الأشقاء في المملكة العربية السعودية الشقيقة في هذا الإطار.

وأشار نائب الرئيس، إلى استمرار المليشيات الحوثية الإيرانية في تصعيدها لهجماتها الإرهابية على أبناء الشعب اليمني وقصف المدن ومخيمات النازحين، واستهدافها للأعيان المدنية والمنشآت الحيوية على الأشقاء في المملكة والإمارات وتهديد الملاحة الدولية بالقرصنة وزراعة الألغام والزوارق المفخخة، وغيرها من الجرائم والممارسات التي تؤكد تعنتها ورفضها لخيار الشعب وكل الجهود الدولية والأممية الرامية لإحلال السلام، الأمر الذي يتوجب على المجتمع الدولي اتخاذ الإجراءات اللازمة وإدراج الميليشيات الانقلابية ضمن قوائم الإرهاب العالمي.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم الاثنين، سفير مملكة هولندا لدى بلادنا بيتر هوف.

وجرى خلال اللقاء، بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها وتطويرها، ومناقشة تطورات الأوضاع على الساحة الوطنية والانتصارات الكبيرة التي تحققها قوات الجيش مسنودة بتحالف دعم الشرعية لإنهاء الانقلاب الحوثي المدعوم من إيران وتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن والمنطقة، مشيداً بالدور الهولندي الداعم للشرعية وجهودها في المجالين الإغاثي والإنساني.

من جانبه، أكد السفير الهولندي استمرار بلاده لدعم اليمن بما يخدم أمنها واستقرارها وجهود إحلال السلام، منوهاً إلى العلاقات المتينة بين البلدين الصديقين وتطلعه إلى تعزيزها لتشمل مختلف المجالات.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى