بقوة السلاح.. مليشيا الحوثي تفرض خطيب موال لها بمدينة إب

بقوة السلاح.. مليشيا الحوثي تفرض خطيب موال لها بمدينة إب

أنزلت مليشيا الحوثي، خطيب جمعة بقوة السلاح، بأحد جوامع مدينة إب وسط اليمن، في ظل استغلال المليشيا للخطاب المسجدي بمناطق سيطرتها المسلحة، لصالح مشروعها التدميري في البلاد.

وقالت مصادر محلية، إن مسلحين من مليشيا الحوثي، أقدموا أمس الجمعة، على إنزال خطيب جامع "المنصوب" بمدينة إب، وسط إستياء واسع في أوساط المصلين ورواد المسجد.

وأضافت المصادر أن المليشيا صعّدت أحد عناصرها ويدعى "فضل زيد" مكان الخطيب الرسمي للجامع.

وقوبل تصرف المليشيا يإستهجان ورفض واسع، أجبر غالبية المصلين ورواد المسجد لمغادرة الجامع أثناء إجبار الخطيب على النزول من منبره، وتصعيد أحد عناصر المليشيا.

وتواصل مليشيا الحوثي، حربها على مساجد محافظة إب وتحويلها لمنصات ومنابر حوثية، لنشر أفكارها وخطابها الطائفي، بقوة السلاح، وسط رفض مجتمعي واسع.

وأجبرت ممارسات المليشيا، تجاه المساجد ومنابر الجمعة، وفرض خطباء بالقوة، أجبرت غالبية المصلين للحضور فقط لصلاة الجمعة، والحضور مع نهاية الخطبة وإقامة الصلاة، كسلوك رافض لسماع الخطب الحوثية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى