مأرب تحتفل بالذكرى الثانية لإنطلاق عاصفة الحزم والأمل

مأرب تحتفل بالذكرى الثانية لإنطلاق عاصفة الحزم والأمل

أحيت مأرب الذكرى الثانية لعاصفة الحزم، اليوم الأحد، في حفل فني وخطابي، حضره العديد من القيادات الرسمية والحزبية والمجتمعية .

وأكد وكيل وزارة الداخلية اللواء محمد سالم بن عبود، أن أمن الخليج من أمن اليمن التي تعتبر البوابة الجنوبية لشبة الجزيرة العربية.

وأضاف" قضيتنا واحدة ومصيرنا واحد، وانه لابد من توحيد كافة الجهود لدحر ما تبقى من الانقلاب التي تعد امتداد المشروع الإيراني".

وأردف "تحطمت احلام حلف الحوثي وصالح على صخرة التحالف العربي وعاصفة الحزم"، مؤكدا أن التحالف العربي كان عبارة عن رسالة تعبر عن التضامن العربي في زمن كثر فيه الخذلان.

من جهته قال وكيل محافظة مارب علي الفاطمي إن التحالف العربي طوال عامين كان حافزا للدعم والإسناد والعسكري واللوجستي لدعم الشرعية وإنهاء الانقلاب ودحر الانقلاب.

وأردف"ارتكبوا جرائم القتل والتهجير يندى له جبين الإنسانية، وان الشعب اليمني لن ينسى موقف إخوانهم في الخليج الذي ساندهم ووقف بجوارهم في محنتهم مع المليشيات ومشروع إيران".

من جانبه قال رئيس فرع حزب الإصلاح بمارب إن عاصفة الحزم جاءت لإنقاذ اليمنيين من جرائم المليشيات الانقلابية.
وأضاف أن مارب التي صورها النظام السابق على أنها محور الشر هاهي تحتضن اليوم أبناء الشعب اليمني، وأنها 60صاروخ باليستي ولولا منظومة الدفاع لأشقائنا في الخليج لكانت مارب في خبر كان.

واستعرض مبخوت جرائم المليشيات في مدينة مارب وأنه تم نزع أكثر من 30 ألف لغم من محيط المدينة، وهذا دليل على مدى جرم الحوثي وقبحه ضد المدنيين.

وتحدث رئيس اللجنة التحضيرية عبدالكريم ثعيل عن أبرز المحطات التي مر بها التحالف العربي، ودوره في إعادة الشرعية ودحر الانقلاب المليشياوي الذي يهدد أمن المنطقة من خلال سيطرته على المناطق الاستراتيجية المسيطرة على الملاحة الدولية، معربا عن شكره لدول التحالف العربي على ما قامت به من دور في حماية اليمنيين.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى