قيادي حوثي بارز يصفع مواطن طالب بصرف مرتبه في إب

قيادي حوثي بارز يصفع مواطن طالب بصرف مرتبه في إب

أقدم قيادي حوثي بارز على ضرب أحد المواطنين بمحافظة إب بعد أن طالب براتبه في مشهد يؤكد استهتار المليشيا الإنقلابية بمطالب موظفي الدولة ونظرتها للشعب اليمني بشكل عام.

واعترف القيادي الحوثي خالد أحمد السياغي بأنه أقدم على ضرب "لطم" مواطن طالب مليشيا الحوثي وصالح بصرف المرتبات وبأن مرافقيه أكملوا مهمة الضرب والإعتداء عليه.

وكتب القيادي الحوثي خالد السياغي على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك متفاخرا بما قام به بالقول : " سمعت احدهم لا اعرفه التقيته في دكان يقول أوقفوا الصرف على الجبهات العسكرية وسلموا الراتب ، لم اتمالك نفسي فصفعته بيدي على وجهه بكل ما آتاني الله من قوة وأكمل الموجودون الباقي" .

وأضاف السياغي في منشور آخر "أصبح تأديب (..) أمر واجب وجوباً شرعياً ووطنياً ".

وشغل خالد السياغي منصب ما يسمى بـ"الجنة الثورية" بمحافظة إب التابعة للحوثيين لعدة أشهر عقب احتلال المليشيا الإنقلابية للمحافظة منتصف أكتوبر 2014م.

ووجهت المليشيا الإنقلابية بصرف الملايين لإقامة فعالية تابعة لها اليوم الأحد في العاصمة صنعاء في الوقت الذي حرم موظفو الدولة من مرتباتهم بفعل الإنقلاب الذي تمارسه المليشيا.

وتوقفت مرتبات الموظفين منذ ستة أشهر بفعل الإنقلاب على مؤسسات الدولة والشرعية ومع الإنقلاب حلت كل المآسي والأوضاع الإنسانية المؤلمة والتي لم تحرك أي ضمير لدى قادة المليشيا الإنقلابية تجاه انهيار الوضع الإقتصادي، بل ساهمت الأوضاع التي تشهدها البلاد بثراء فاحش للقيادات الإنقلابية وامعان في ممارسة الإنتهاكات اليومية للحقوق والحريات العامة والخاصة في العاصمة والمحافظات التي تحتلها بقوة السلاح. 

المصدر| الصحوة نت


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى