محافظ حجة يتفقد جزيرتي بكلان والفتش ويؤكد أن الألغام البحرية لا تزال تشكل خطورة كبيرة

محافظ حجة يتفقد جزيرتي بكلان والفتش ويؤكد أن الألغام البحرية لا تزال تشكل خطورة كبيرة

أكد محافظ محافظة حجة اللواء الركن عبدالكريم السنيني، أهمية استمرار الفرق الهندسية لنزع الألغام ودعمها للقيام بمهامها في تطهير سواحل ميدي والجزر التابعة لها، من الالغام البحرية التي زرعتها مليشيا الحوثي الايرانية، بما يكفل تأمين حركة الصيادين و المياه الإقليمية.

جاء ذلك خلال تفقده اليوم لأوضاع الصيادين في جزيرتي الفشت وبكلان بمديرية ميدي، ومدى تأثير الألغام البحرية الحوثية على نشاطهم السمكي.

واستمع المحافظ السنيني ومعه وكيل المحافظة ناصر دعقين ومدير عام الشرطة بالمحافظة العميد أمين الحجوري، إلى شرح من الصيادين حول تهديدات ومخاطر الألغام البحرية التي زرعتها مليشيا الحوثي الارهابية، والتي شكلت عائقا أمام مصدر دخلهم المعتمد على الصيد.

ودعا المحافظ السنيني، منظمات الأمم المتحدة لتحمل مسؤوليتها الكاملة تجاه المدنيين والصيادين في جزيرتي الفشت وبكلان وسواحل مديرية ميدي بشكل عام، المهدَدون بالألغام البحرية التي تزرعها مليشيا الحوثي بكثافة عرض البحر الأحمر، والتي باتت تهدد خطوط الملاحة الدولية.

وأشار المحافظ إلى ما تم الكشف عنه الأسبوع المنصرم، من استكشاف وإتلاف نحو ثمانية ألغام بحرية زرعتها مليشيا الحوثي بالقرب من سواحل الجزر الآهالة بالسكان والقريبة من خط الملاحة الدولية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى