مليشيا الحوثي تفرض محاضرات طائفية في جامعة صنعاء وتحيل طالبة للتحقيق بسبب العملة

مليشيا الحوثي تفرض محاضرات طائفية في جامعة صنعاء وتحيل طالبة للتحقيق بسبب العملة

فرضت مليشيا الحوثي مؤخراً محاضرة طائفية لموظفي نيابة الدراسات العليا في جامعة صنعاء، لإحكام قبضتها على الجامعة.

ونقل موقع "العاصمة أونلاين" عن مصادر أكاديمية أن الإجراءات الجديدة، تهدف منها المليشيا إلى ضمان ولاء الموظفين لها، خصوصا في نيابة الدراسات العليا، من أجل إخضاع رسائل الماجستير والدكتوراه، لما يتوافقها ومشروعها.

وطيلة الأسبوع الجاري خضع الموظفون للمحاضرات الطائفية، ولمدة ساعة يومية، تبدأ في الـ 11 حتى 12 ظهراً.

في الإطار ذاته أبدى أكاديميون وطلاب دراسات عليا استياءاهم من الأمر، كون المعاملات تتوقف، بينما تغلق مكاتب الموظفين لحضور المحاضرات التعبوية.

وأكدوا أن أي موظف يتغيب عن حضور المحاضرة الإجبارية، يعاقب بخصومات من مستحقاته، التي هي تعد شحيحة، في الوقت الذي تصادر فيه المليشيا أغلب الإيرادات من نيابة الدراسات العليا، والتي حولتها إلى مورد للاستثمار وتحصيل الأموال، لا من أجل التخصصات وتطوير العمل الأكاديمي فيها.

ويذكر أن المليشيا عينت مشرفاً ثقافياً على الدراسات العليا، باسم مساعد رئيس الجامعة، تكمن مهمته في رفض موضوعات الرسائل الجامعية، التي تتعارض مع فكرها، والموافقة على التي تعمل على تقسيم المجتمع، والزيادة من حالة الانقسام السياسي والمذهبي، وخاصة في الأقسام الإنسانية.

في جانب آخر، أحالت المليشيا أمس الأربعاء طالبة إلى التحقيق، لدى ضابط أمن الجامعة، بعد أن سددت في البريد قسطاً من الرسوم، بفئة العملة الجديدة.

وقال مصدر خاص أن الطالبة، دفعت مبلغاً من المال، فئة ألف ريال، من الطبعات الجديدة "البنك المركزي في عدن" لدى بريد الجامعة، إلا أنها تفاجأت باقتيادها للتحقيق.

وأشار إلى أن الطالبة أصيبت بحالة من الخوف والهلع، لتعامل عناصر المليشيا معها، مع محاولة ضربها أمام زملائها الطلاب.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى