نائب الرئيس: مليشيا الحوثي الخطر الأكبر والعدو المشترك بين اليمنيين والعرب

نائب الرئيس: مليشيا الحوثي الخطر الأكبر والعدو المشترك بين اليمنيين والعرب

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح بأن الخطر الأكبر والعدو المشترك لليمنيين والعرب، يتمثل في مليشيات الانقلاب والإرهاب الحوثية، ومشروع داعمها الإيراني التوسعي في اليمن والمنطقة، الذي تجاوزت غطرسته واعتداءاته لتشمل تهديد الملاحة الدولية والقرصنة التي كان آخرها اختطاف الميليشيات لسفينة الشحن "روابي" قبالة محافظة الحديدة وما يحمله هذا السلوك الإرهابي من تأكيدات على تعمد الميليشيات إهدار كل فرص السلام وتهديدها الأمن والاستقرار الدوليين، ويضع المسؤولية على عاتق المجتمع الدولي في ردع ومعاقبة مرتكبي هذه الجريمة.

ودعا نائب الرئيس إلى توحيد الصفوف والوقوف إلى جانب القيادة السياسية وجهود الجيش للوطني وأشقائنا في تحالف دعم الشرعية بما من شأنه تثبيت دعائم الأمن وردع مشروع إيران الطائفي والحفاظ على اليمن وهويته ضمن محيطه العروبي والإسلامي.

جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه بمحافظ محافظة حضرموت اللواء الركن فرج البحسني، للاطلاع على الأوضاع المختلفة في المحافظة.

واستمع نائب الرئيس خلال الاتصال إلى الجهود المبذولة في البناء وتلبية الخدمات وجهود التوعية بخطر الفكر الحوثي الطائفي، مشيداً بحكمة وحنكة وتفاهم أبناء محافظة حضرموت وقيادة المحافظة في تجسيدهم نموذجاً للدولة ولمؤسساتها ودورها في حماية الأمن وتوفير الاستقرار والتنمية.

وحث نائب الرئيس، خلال الاتصال، على مضاعفة الجهود وتوحيد الطاقات للارتقاء بالخدمات وتعزيز مسيرة البناء والتنمية التي تشهدها المحافظة في مختلف المجالات.

وثمن نائب الرئيس دور التحالف العربي بقيادة الأشقاء في المملكة العربية السعودية، ودعمها لليمن في معركة استعادة الدولة وهزيمة الانقلاب وفي مختلف الجوانب التنموية والإنسانية.

من جانبه، تطرق محافظ حضرموت إلى عدد من القضايا المرتبطة بالأوضاع في المحافظة، مشيراً إلى عدد من الجهود المبذولة للارتقاء بمستوى الخدمات وتلبية متطلبات المواطنين، وإرساء دعائم الأمن والاستقرار في المحافظة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى