قيادة الإصلاح تناقش مع سفير المملكة جهود إحلال السلام وتوحيد القوى الوطنية لاستعادة الدولة

قيادة الإصلاح تناقش مع سفير المملكة جهود إحلال السلام وتوحيد القوى الوطنية لاستعادة الدولة

التقت قيادة التجمع اليمني للإصلاح برئاسة عضو الهيئة العليا رئيس الكتلة البرلمانية عبدالرزاق الهجري في العاصمة السعودية الرياض، اليوم الثلاثاء، سعادة سفير المملكة العربية السعودية لدى بلادنا، محمد سعيد آل جابر.

وحضر اللقاء كلٌ من عضو الهيئة العليا للإصلاح احمد القميري ، ونائب رئيس الكتلة رئيس إصلاح عدن النائب انصاف مايو.

وجرى خلال اللقاء بحث عدد من القضايا المتعلقة بالوضع في اليمن، وافشال مليشيا الحوثي لكل المبادرات والجهود الرامية إلى إحلال السلام.

وثمنت قيادة الإصلاح الدور الأخوي للمملكة ومواقفها الداعمة لليمن، وجهود استعادة الدولة، ودعم الشرعية، مشيدة بالعلاقات التاريخية الراسخة بين البلدين والشعبين الشقيقين.

وأكدت أن الشعب اليمني لن ينسى الموقف التاريخي للأشقاء في التحالف الذي تقوده المملكة العربية السعودية، في دعم ومؤازرة الشعب اليمني، ومساندة قيادته الشرعية في مواجهة مليشيا الحوثي والمشروع الإيراني، وكذا الدعم الاقتصادي والإنساني.

ولفتت إلى الجهود المستمرة للمملكة في سبيل استكمال تنفيذ اتفاق الرياض، من أجل توحيد القوى الوطنية وتوجيه الطاقات نحو معركة تحرير اليمن من المليشيا، التي تنفذ أجندة معادية لليمن ومحيطه العربي.

من جانبه ناقش  السفير محمد آل جابر دور الإصلاح وجهوده الوطنية في معركة استعادة الدولة اليمنية، في إطار الشرعية، وتضحياته الكبيرة في سبيل تحرير اليمن وعودة الشرعية.

وأكد آل جابر أن المملكة العربية السعودية ستظل داعمة لليمن والحل السياسي المستند إلى المرجعيات الثلاث، وتوحيد القوى الوطنية اليمنية، من أجل استعادة الدولة، ودعم جهود الحكومة  لخدمة الشعب اليمني وعودة الأمن والاستقرار إلى اليمن.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى