بادي: على الانقلابيين ارسال الإيرادات أو تحمل مسؤولية مرتبات الموظفين في مناطقهم

بادي: على الانقلابيين ارسال الإيرادات أو تحمل مسؤولية مرتبات الموظفين في مناطقهم

 

قال المتحدث الرسمي باسم الحكومة اليمنية، راجح بادي، " إن الحكومة اتخذت الخطوة الأولى من جانبها فيما يتعلق بصرف المرتبات وأن على الحوثيين، إما القبول بإرسال الإيرادات التي يجنونها من الجمارك والضرائب والرسوم وفائض أرباح الشركات والبنوك، أو تحمل المسؤولية فيما يخص مرتبات الموظفين في المناطق التي تقع تحت سيطرتهم".

وأشار في تصريح لوكالة سبأ الرسمية، إلى أنه لا يمكن لطرف أن يتحمل المرتبات وطرف يجني الإيرادات.

وفي سبتمبر من العام الماضي، أصدر الرئيس هادي قراراً بنقل عمليات البنك المركزي اليمني، إلى عدن، نتيجة عبث الحوثيين واستغلالها في تمويل حربهم ضد الحكومة الشرعية.

وفيما يخض المشتقات النطفية بمحافظة عدن، قال بادي، "إن كافة الإجراءات اتخذت لضمان تدفق المشتقات النفطية من الديزل والبترول والمازوت إلى المحطات العاملة في عدن، وفق آلية جرى تثبيتها بين المالية والكهرباء والمصافي وشركة النفط ".

وأوضح، أن الحكومة وفرت قيمة 30 ألف طن ديزل للكهرباء كاعتماد شهري، و24 ألف طن من المازوت للمحطات العاملة بالمازوت وخاصة محطة الحسوة والمنصورة للصيف القادم، وتم تغطية قيمة المشتريات مسبقاً في الموازنة العامة للدولة، بما في ذاك المحطة الجديدة المهداة من دولة قطر الشقيقة.

وأضاف راجح "أن الحكومة وفرت قيمة البترول والديزل للأسواق المحلية وللاستهلاك العام تجنباً لوقوع أي أزمات جديدة كما حدث في الأيام الماضية وأن قيمة المشتريات للكهرباء والسوق المحلية قد جرى توفيرها واعتمادها بالعملة الصعبة ".

وأكد أن الحكومة تتابع باهتمام تنفيذ محطة الستين ميجاوات الممولة من قطر والجاري تنفيذها من قبل احدى الشركات التركية ، كما تتابع وتراقب الخطوات التي تتخذها المؤسسة العامة للكهرباء بشأن تنفيذ المناقصة الجديدة الخاصة بشراء 100 ميجاوات كعمل اسعافي عاجل لرفد المحطات القديمة بطاقة جديدة ورفع الانتاجية إلى مستوى مقبول في الظروف الراهنة.

ولفت المتحدث الرسمي باسم الحكومة أن المرتبات للقطاع المدني، يجري العمل على انتظام صرفها وأنه لم تعد هناك صعوبات حقيقية توقف صرفها بانتظام في نهاية كل شهر، وأن صرف مرتبات الجيش والأمن ستنتظم بمجرد الانتهاء من تثبيت قاعدة البيان في الدفعة الحالية من المرتبات لشهر ديسمبر.. مشيرا الى أن رئاسة الوزراء تراقب عمل الآليات التي تم العمل بها وتطويرها، واكسابها المزيد من المرونة بفضل عمل وجهود الكوادر الكفؤة في وزارة المالية وفرع عدن.

كما أكد أن مليار ريال تقريباً وهو الدفعة الثانية من مرتبات التربية بمحافظة تعز، يجري صرفها حاليا ، وأن مرتبات جامعة صنعاء قد تم الترتيب لها مع المعنيين ومرتبات عدد غير قليل من المرافق الأخرى كوزارة الشباب والثروة السمكية والمركز الوطني للبحوث والدراسات وغيرها.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى