إصلاح عدن يعزي بوفاة أمين سر اللجنة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي في اليمن

إصلاح عدن يعزي بوفاة أمين سر اللجنة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي في اليمن

عزى التجمع اليمني للإصلاح بالعاصمة المؤقتة عدن، بوفاة أمين سر اللجنة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي في اليمن، المناضل أشرف علي محمد اسماعيل، الذي وافته المنية صباح اليوم الخميس إثر أزمة قلبية، عن عمر ناهز الـ67 عاماً قضى معظمها في خدمة الوطن.

وقال إصلاح عدن، في بيان النعي " إننا في التجمع اليمني للإصلاح بعدن اذ ننعي الفقيد ونعزي أهله وأقاربه وكافة منتسبي حزب البعث فإننا نعزي أنفسنا برحيل أحد اقطاب العمل السياسي والنضال السلمي والحركة المدنية والحقوقية كون الفقيد أحد ابرز المناضلين في مضمار العمل الوطني.

لافتا إلى أن الفقيد كان له مواقف مشرفة طوال مسيرته النضالية منذ انخراطه في الكفاح ضد الاستعمار البريطاني  والتحاقه بالعمل الصحفي والسياسي،  وحتى موقفه الوطني في التصدي للمشروع الحوثي الانقلابي.

وأضاف البيان" خسرت عدن والوطن بأسره واحدا من رموز العمل السياسي كان يحظى بتقدير وحب الجميع واحترامهم لما تحلى به من القيم الوطنية والتسامح وما نسج من علاقات مع مختلف القوى الوطنية والشخصيات الاجتماعية والسياسية.

نص بيان النعي

ببالغ الحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة الأستاذ المناضل أشرف علي محمد اسماعيل أمين سر اللجنة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي في اليمن، الذي وافته المنية صباح اليوم الخميس إثر أزمة قلبية، عن عمر ناهز الـ67 عاماً قضى معظمها في خدمة الوطن.

وإننا في التجمع اليمني للاصلاح بعدن اذ ننعي الفقيد ونعزي أهله وأقاربه وكافة منتسبي حزب البعث فإننا نعزي أنفسنا برحيل أحد اقطاب العمل السياسي والنضال السلمي والحركة المدنية والحقوقية كون الفقيد أحد ابرز المناضلين في مضمار العمل الوطني، وكان له مواقف مشرفة طوال مسيرته النضالية منذ انخراطه في الكفاح ضد الاستعمار البريطاني  والتحاقه بالعمل الصحفي والسياسي،  وحتى موقفه الوطني في التصدي للمشروع الحوثي الانقلابي،

 يعد الفقيد من أبرز الأصوات المدافعة عن عدن وأبنائها وحقوقهم في الحرية والعيش الكريم والتعايش السلمي والتعددية السياسية.

وإننا نعزي أقارب الفقيد ورفاق دربه وأبناء عدن كافة بهذا المصاب الجلل والرحيل المؤلم، بعد حياة حافلة بالعطاء والنضال وترسيخ التجربة الديمقراطية وحرية الرأي والتعبير، قد خسرت عدن والوطن بأسره واحدا من رموز العمل السياسي كان يحظى بتقدير وحب الجميع واحترامهم لما تحلى به من القيم الوطنية والتسامح وما نسج من علاقات مع مختلف القوى الوطنية والشخصيات الاجتماعية والسياسية.

نجدد العزاء والمواساة برحيل الفقيد سائلين الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته وأن يسكنه فسيح جناته ويعصم قلوب أهله و محبيه بالصبر والسلوان، وإن يخلف على عدن واليمن بخير.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

التجمع اليمني للإصلاح بالعاصمة المؤقتة عدن

25 نوفمبر 2021م

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى