إصلاح حضرموت يرحب بأي جهود تسعى للتخفيف من معاناة المواطنين

إصلاح حضرموت يرحب بأي جهود تسعى للتخفيف من معاناة المواطنين

رحبت قيادة التجمع اليمن للإصلاح في محافظة حضرموت بتشكيل لجنة التنسيق والتواصل للقاء التشاوري لتدارس الوضع المعيشي والذي سيعقد في 24 نوفمبر الجاري.

وأكد إصلاح حضرموت وقوف الإصلاح مع أي خطوة لتوحيد الجهود للحد من معاناة المواطنين، مشيرا إلى أن الإصلاح ظل وسيظل إلى جانب المواطن في ظل هذه الظروف العصيبة التي تمر بها البلاد.

والتقت لجنة التنسيق والتواصل للقا التشاوري الموسع لتدارس الأوضاع المعيشية وتردي الخدمات العامة قيادة المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة حضرموت.

وشهد اللقاء تبادل وجهات النظر حول المعالجات الممكنة للأوضاع المتردية في المحافظة.

وفي اللقاء استعرض عضو اللجنة رئيس نقابة هيئة التدريس بجامعة حضرموت الدكتور محمد الكسادي أهداف تشكيل اللجنة والاستعدادات لعقد اللقاء التشاوري الموسع.

وقال الكسادي إن هذه المساعي تأتي لتشكيل جبهة عريضة وموحدة لوضع حد لغلاء المعيشة وتردي الخدمات في المحافظة من خلال المطالبة السلمية وتوحيد الجهود في هذا الاتجاه.

ويأتي اللقاء في إطار تواصل اللجنة المشكلة من قبل النقابات بمحافظة حضرموت للتحضير للقاء التشاوري يوم الأربعاء 24 نوفمبر الجاري لتدارس الأوضاع المعيشية وتردي الخدمات العامة التي تعاني منها حضرموت.

حضر اللقاء الأستاذ محمد بن زياد الأمين المساعد لإصلاح حضرموت، والأستاذ محمد بالطيف رئيس الدائرة السياسية، والأستاذ أحمد المرشدي رئيس الدائرة الاجتماعية، والأستاذ عوض الدقيل رئيس دائرة النقابات، وعضو لجنة التنسيق والتواصل للقاء التشاوري وممثلة عن نقابة المهن المهندسة نسيمة العيدروس.


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى