رئيس الوزراء: إقحام الحوثي للصحفيين في تبادل الأسرى مخالف للقوانين الدولية

رئيس الوزراء: إقحام الحوثي للصحفيين في تبادل الأسرى مخالف للقوانين الدولية

أكد رئيس الوزراء معين عبدالملك، أن استخدام مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران، للصحفيين والمدنيين كرهائن، هو إحياء للممارسات الكهنوتية الامامية، التي اتخذت هذا النهج كوسيلة لمحاولة النيل من معارضي مشروعها العنصري والقمعي.

جاء ذلك خلال استقباله، اليوم، في العاصمة المؤقتة عدن، الصحفي المحرر مؤخرا في صفقة تبادل أسرى حمزه الجبيحي، ووالده الصحفي يحيى الجبيحي، الذي حكمت عليه مليشيا الحوثي بالإعدام واختطفته لسنوات قبل أن تفرج عنه وأبقت على نجله حمزة رهينة.

واطمأن رئيس الوزراء، على صحة الصحفي يحيى الجبيحي، ونجله حمزة، واستمع منهم إلى ما قاسوه من تعذيب ومعاناة في معتقلات المليشيات الحوثية، موجهاً بتقديم كل أشكال الرعاية والدعم لهم.

وجدد التأكيد على أن إقحام الصحفيين والمدنيين المختطفين لدى مليشيا الحوثي الإرهابية في صفقات تبادل الأسرى، أمر مخالف للقوانين الدولية التي لا تجيز مبادلة المعتقل أياً كان بأسير حرب.

وأشار إلى أن المجتمع الدولي والأمم المتحدة أمام مسؤولية أخلاقية وتحدٍ حقيقي تجاه هذا الموضوع، مؤكدا أهمية الضغط على المليشيا الحوثية لوقف التعسفات بحق المدنيين بما فيهم الصحفيين لإسكات صوت الحقيقة.

وأكد رئيس الوزراء، أن الحكومة تتابع بشكل مستمر وتبذل كل الجهود للإفراج عن بقية الصحافيين المختطفين في المعتقلات الحوثية، بمن فيهم من أصدرت المليشيا بحقهم أوامر إعدام في محاكمات غير قانونية وبتهم ملفقة.

وطالب الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والاتحاد الدولي للصحفيين، بمساندة جهود الحكومة لإطلاق سراح بقية الصحفيين المختطفين في سجون مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران، وجميع المختطفين والمخفيين قسراً.

بدوره، عبر الصحفي يحيى الجبيحي، ونجله حمزه، عن تقديرهما لمتابعة واهتمام رئيس الوزراء، وما بذله من جهود في إنجاح الافراج عنهم من سجون مليشيا الحوثي، لافتين إلى ما تعرضا له من ظلم وتعسفات ومعاناة وتعذيب في سجون المليشيا الحوثية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى