الحكومة اليمنية ترحب بإدراج 3 من قيادات ميليشيا الحوثي على قائمة العقوبات

الحكومة اليمنية ترحب بإدراج 3 من قيادات ميليشيا الحوثي على قائمة العقوبات

رحبت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين بقرار لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن بإدراج ثلاثة أفراد من مليشيات الحوثي الانقلابية على قائمة العقوبات وهم ، المدعو محمد عبدالكريم الغماري، والمدعو صالح مسفر الشاعر، والمدعو يوسف المداني.

وقالت الخارجية في بيان لها، نشرته وكالة سبأ، " نرحب بالقرار الصادر بتاريخ 9 نوفمبر 2021 الذي يدين ويعاقب ثلاثة من مجرمي مليشيات الحوثي الذين أوغلوا في الإجرام والانتهاكات بحق الشعب اليمني وأسهموا في تهديد أمن المملكة العربية السعودية والتسبب بأكبر كارثة إنسانية في اليمن هي الأسوأ في العالم".

وأضافت الوزارة "أن هذا القرار يكشف غيضا من فيض من جرائم ومجرمي مليشيات مسلحة إرهابية يقودها المدعو عبدالملك الحوثي المدرج منذ أبريل 2015 على قائمة العقوبات، والتي ترفض كل نداءات السلام وتنتهك جميع القوانين والقيم والأعراف في سبيل وهم السيطرة على اليمن بالعنف والإرهاب، وهو رسالة تضامن مع كل طفل تيتم وأم ترملت وأناس حرموا من فلذات أكبادهم وأحبابهم في غياهب الموت والسجون ولن يهدأ لهم بال إلا برؤية أولئك القتلة في السجون والمحاكم".

وأكدت استمرار تعاون الحكومة اليمنية مع لجنة العقوبات وفريق الخبراء التابع لها ومع أعضاء المجتمع الدولي المحب للسلام والرافض للعنف والإرهاب لكشف كل الانتهاكات ودعم كل المبادرات الرامية للخروج باليمن من الحرب التي أشعلتها مليشيات الحوثي.

والأربعاء، أدرجت لجنة العقوبات في مجلس الأمن، ثلاثة من قيادات ميليشيا الحوثي على قائمة العقوبات الأممية، وهم صالح مسفر الشاعر، ويوسف المداني، ومحمد عبدالكريم الغماري.

وأرجعت لجنة العقوبات القرار إلى تورط القيادات الثلاث، في دعم أعمال تهدد السلام والأمن والاستقرار في اليمن، وتتنافى مع القرار 2140 والقرار 2216، وتتنافي مع القانون الإنساني والدولي.

وفي مايو الماضي، فرضت الولايات المتحدة عقوبات على اثنين من هذه القيادات العسكرية الحوثية هما المداني والغماري، وهما المسؤولان العسكريان الحوثيان اللذان يقودان هجوم الحركة المتحالفة مع إيران للسيطرة على مدينة مأرب.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى