المركز الأمريكي يدين استهداف المدنيين ويؤكد أن الإفلات من العقاب شجع المليشيا على مزيد من العنف

المركز الأمريكي يدين استهداف المدنيين ويؤكد أن الإفلات من العقاب شجع المليشيا على مزيد من العنف طفل أصيب بالقصف الحوثي على تعز

أدان المركز الأمريكي للعدالة(ACJ)، القصف المستمر الذي تنفذه  مليشيات الحوثي بالصواريخ البالستية والاسلحة الثقيلة على المناطق المأهولة بالسكان المدنيين ومخيمات النازحين وكان اخرها قصف منزل عبداللطيف بن نمران القبلي، أحد شيوخ مديرية مراد بمحافظة مأرب، مساء الخميس وحي الكمب شرق مدينة تعز يوم السبت

ونقل المركز عن شهود عيان في مديرية الجوبة أن الحوثيين نفذوا خلال اليومين الماضيين قصفاً مدفعياً عنيفاً على قرية العمود بمديرية الجوبة بأكثر من 20 قذيفة هاون وكاتيوشا، ما تسبب بإصابة العشرات من السكان وتدمير ممتلكات منقولة وتهجير مئات الأسر من منازلهم وقراهم الامر الذي ادى الى موجة نزوح من تلك المناطق نحو مدينة مارب.

لافتا إلى أن النازحين يعانون اوضاع قاسية مع قلة الامكانية و في ظل عجز السلطات المحلية والمنظمات الانسانية عن توفير الخيام والغذاء ومتطلبات الحياة الاساسية.

ودعا المركز الامريكي للعدالة، المجتمع الدولي ممثلا بمنظومة الأمم المتحدة العمل الجاد وتحمل مسؤولياتها في حماية المدنيين والأعيان المدنية والضغط على مليشيات الحوثي لإيقاف القصف المستمر على المدنيين والمناطق الآهلة بالسكان في مديريات ومدينة مارب، وتعز، والذي أسفر عن سقوط مئات القتلى والجرحى من المدنيين والنازحين.

وعبر عن أسفه لتساهل المجتمع الدولي والمنظمات الدولية الحقوقية، تجاه الانتهاكات التي يتعرض لها المدنيون في مارب وتعز وكافة المحافظات اليمنية خصوصاً المناطق التي تشهد مواجهات، مؤكدا أن الإفلات من العقاب وبقاء المسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة بعيدا عن المساءلة والمحاسبة يفاقم بشكل سيئ تدهور الوضع الحقوقي والإنساني في اليمن، ويشجع على مزيد من العنف وتتضاءل معه فرص تحقيق السلام.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى