عسيري يُحرج المنظمات الدولية ويتساءل عن مصير ملياري دولار قدمها التحالف لإغاثة اليمن

عسيري يُحرج المنظمات الدولية ويتساءل عن مصير ملياري دولار قدمها التحالف لإغاثة اليمن

كشف المتحدث باسم قوات التحالف اللواء الركن أحمد عسيري للجزيرة عن حصول برامج الاغاثة التابعة للأمم المتحدة في اليمن على مليار وسبعمائة مليون دولار .

وتسأل عسيري عن مصير هذه الأموال الضخمة التي حصلت عليها المنظمات الدولية من التحالف العربي , قائلا : كيف للمنظمات الاغاثية ان تتباكى على الوضع الانساني في اليمن دون أن تشرف على البرامج الاغاثية ولم تفصح عن مصير هذه الاموال بشفافية ليعرف الشعب اليمني اين تذهب.

وجاء تصريح اللواء عسيري بعد رفض الأمم المتحدة دعوة التحالف لها للإشراف على ميناء الحديدة , موضحا أن التحالف لم يتحدث عن طلب حماية فهي لم تستطع حماية نفسها حتى تحمي المواطن اليمني وإنما عن إشراف للأمم المتحدة على البرامج الإغاثية التي تمولها دول التحالف .

وقال عسيري : نسأل الأمم المتحدة كيف تتأكدون من أن المواد الغذائية والطبية التي تدخل من ميناء الحديدة تذهب إلى الشعب اليمني في الوقت الذي لا يوجد في ميناء الحديدة من يمثل الجهات الإغاثية ولا الأمم المتحدة، فكيف نتباكى على الوضع الإنساني في اليمن دون أن نشرف على البرامج الإغاثية.

وشدد المتحدث بأسم قوات التحالف العربي أنه لا يمكن أن يبقى الميناء تحت السيطرة الحوثية وفي حالة الفوضى التي يشهدها اليوم ولا يمكن أن يكتفي التحالف بالتفتيش الذي يتم في جيبوتي بسبب وجود مسافات طويلة يمكن أن يجري بعدها تسريب حمولات ممنوعة للسفن , مضيفا أن ميناء الحديدة تحول لقاعدة عسكرية ومنطلق لهجمات ضد خطوط الملاحة في البحر الأحمر من قبل مليشيا الحوثي والمخلوع.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى