مصر تدين استهداف مسجد كوفل والأزهر يعتبرها جريمة بشعة ترفضها كل الشرائع

مصر تدين استهداف مسجد كوفل والأزهر يعتبرها جريمة بشعة ترفضها كل الشرائع

أدانت جمهورية مصر العربية بأشد العبارات هجوم ميليشيات الحوثي على مسجد "كوفل" في محافظة مأرب اثناء اداء صلاة الجمعة ، مما أسفر عن استشهاد نحو 33 مصلياً وإصابة 100 آخرين.

وأعرب المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية المستشار أحمد أبو زيد في بيان أمس السبت عن خالص التعازي لأسر الضحايا، مؤكداً وقوف مصر حكومة وشعبًا مع الحكومة اليمنية الشرعية والشعب اليمني الشقيق في أزمته.

من جانبه.. دان الأزهر الشريف بشدة استهداف ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية مسجد كوفل بمحافظة مأرب أثناء أداء صلاة الجمعة.

وأكد الأزهر، في بيان له، أن استهداف الآمنين ودور العبادة وتخريبها والزج بها في صراعات طائفية تنفيذًا لأجندات خارجية، جريمة بشعة ترفضها شريعة الإسلام السمحة وكل الشرائع السماوية والأعراف والتقاليد الإنسانية والقوانين الدولية التي دعت إلى حماية دور العبادة، داعيًا الشعب اليمني إلى الوحدة، وإعلاء المصلحة العليا للبلاد.

وكانت مليشيا الحوثي والمخلوع قد استهدفت مسجد كوفل أثناء صلاة الجمعة ما أسفر عن سقوط 33 شهيداً وعشرات القتلى بينهم مدنيون.

وتنتهج المليشيا الانقلابية سياسة استهداف المساجد منذ بدء حربها العبثية على الشعب اليمني وقامت بتفجير عشرات المساجد وتحويل المئات منها الى ثكنات عسكرية.

  

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى