استمرار المسيرات الاحتجاجية المنددة بتردي الأوضاع في عدن

استمرار المسيرات الاحتجاجية المنددة بتردي الأوضاع في عدن

نظم العشرات من المواطنين عصر اليوم الاثنين مسيرة احتجاجية تنديدا بانهيار الوضع الخدمي والمعيشي في مديرية المنصورة بالعاصمة المؤقتة عدن.

وقالت مصادر محلية لـ"الصحوة نت" إن هذه التظاهرة التي جابت شوارع مديرية المنصورة للمطالبة بتحسين الوضع المعيشي جاءت بالتزامن مع محاولات مسلحي المجلس الانتقالي منع اقامة هذه التظاهرة من خلال منع المحتجين من الوصول الى مكان اقامة التظاهرة بساحة الشهداء في مديرية المنصورة.

وأضافت المصادر أن مسلحي المجلس الانتقالي قاموا بمنع حشود كبيرة من المحتجين الوافدين من المديريات الأخرى من دخول المديرية والالتحاق بالتظاهرة الشعبية السلمية التي دعا لها ناشطون في وقت سابق.

وخلال التظاهرة التي جابت شوارع مديرية المنصورة طالب المحتجون بالإفراج عن المختطفين والعمل على وقف التدهور الحاصل في اسعار صرف العملات والعمل على تحسين الوضع المعيشي والخدمي في المدينة وسرعه صرف المرتبات لجميع الموظفين.

وبحسب المصادر فإن قسم شرطة دار سعد استدعى رئيس مجلس الحراك للقوى التحررية ليلى الكثيري والمحامي وضاح الفداوي والناشط المجتمعي محسن سليمان حيث وتم احتجازهم لساعات قبل ان يتم الافراج عنهم وإلزام الكثيري بالإقامة الجبرية في منزلها بتهمة اختراقهم حالة الطوارئ المعلنة من المجلس الانتقالي.

كما طالب المحتجون بتوفير الخدمات والإنهاء الفوري لكل مظاهر الفشل الخدمي وتأمين الاحتياجات الملحة للمواطنين، معبرين عن استنكارهم لقمع الانتقالي للتظاهرات واختطاف عشرات المشاركين فيها.


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى