منظمة سياج: مليشيا الحوثي رفضت عرض "القاصر عبدالعزيز" على طبيب شرعي

منظمة سياج: مليشيا الحوثي رفضت عرض "القاصر عبدالعزيز" على طبيب شرعي

أكدت منظمة سياج لحماية الطفولة في اليمن أن مليشيا الحوثي رفضت عرض القاصر عبدالعزيز الأسود على طبيب شرعي.

ونقلت المنظمة عن أشخاص مقربين من الضحية - امتنعوا عن الإفصاح عن هوياتهم – قالوا بأن عبدالعزيز الاسود كان عند اعتقاله دون سن السابعة عشرة وأنه تعرض للإخفاء القسري والتعذيب الوحشي في سجون الحوثيين حتى أصيب بالشلل النصفي.

وقال محامي الضحية المحامي صقر السماوي لمنظمة سياج "لقد امتنعت المحكمة الحوثية عن النظر إلى الدفع بصغر سن عبدالعزيز الأسود ولم تستجب لطلبنا بعرضه على الطبيب الشرعي".

وعبرت سياج عن قلقها الشديد من استخدام الجماعة للمحاكم الواقعة تحت سلطتها التي تفتقر للمشروعية في تصفية معارضيها والمخالفين لها بأحكام من هذا النوع.

ودعت المنظمة كافة المدافعين عن حقوق الإنسان وحقوق الطفل خاصة والمنظمات المعنية بالتصدي لعقوبة الإعدام وغيرهم من نشطاء حقوق الانسان لإدانة تلك الإعدامات غير القانونية وغير الانسانية باعتبارها قتلا خارج إطار القانون.

وجرت عملية اعدام الطفل القاصر الأسود إضافة إلى ثمانية آخرين وهم: علي علي ابراهيم القوزي، عبدالملك أحمد حميد، ومحمد خالد هيج، محمد إبراهيم القوزي، محمد يحيى محمد نوح، إبراهيم محمد عبدالله عاقل، محمد محمد على المشخري، معاذ عبدالرحمن عبدالله عباس، وجميعهم ينتمون إلى محافظة الحديدة (غرب اليمن).

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى