وزير التعليم العالي يؤكد الحرص على معالجة الصعوبات التي تواجه الطلاب اليمنيين في الخارج

وزير التعليم العالي يؤكد الحرص على معالجة الصعوبات التي تواجه الطلاب اليمنيين في الخارج

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي والتعليم الفني والتدريب المهني الدكتور خالد الوصابي، حرص الوزارة على معالجة كافة الصعوبات والمشاكل التي تواجه الطلاب اليمنيين المبتعثين للدراسة في الخارج.

واوضح الوزير الوصابي في كلمته خلال اختتام فعاليات الملتقى الطلابي الصيفي الذي نظمه اتحاد الطلاب اليمنيين في تركيا، بان عدد الطلاب الدارسين في الخارج اكثر من سبعة آلاف طالب في 42 دولة..مؤكداً دعم الحكومة لكافة الأنشطة والملتقيات العلمية والبحثية الطلابية التي يقيمها طلاب اليمن المبتعثين في الجامعات بمختلف الدول.

واشار الوصابي، الى إن التعليم الجامعي هو أحد أهم مفاتيح بناء الأوطان والدخول إلى بوابات الدولة الحقيقية المؤسسية التي ينشدها الجميع..مؤكداً حرص الوزارة على عدم تأخر مستحقات الطلاب.

لافتاً إلى أن سبب تأخر المستحقات يعود إلى الجانب المالي المرتبط بالوضع العام للبلد ..مشيرا إلى أن الحكومة حاولت تقديم حلول وتمكنت من إبرام اتفاقية مع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، والتي تبدأ إجراءات صرف كل ربع فيها بعد إخلاء عهدة الربع السابق من قبل السفارات والملحقيات، وإعداد الكشوفات لكافة الطلاب من مختلف الجهات..منوهاً أن آثار انقلاب مليشيا الحوثي انعكست على وضع البلد بشكل عام.

وفي ختام الفعالية، كرم الوزير الوصابي، الأبحاث العلمية الفائزة في المسابقة التي أقامها اتحاد الطلاب اليمنيين في تركيا، وكذا الشخصيات المنظمة للملتقى والجهات الداعمة، كما كرم اتحاد الطلاب، الوزير الوصابي بدرع الاتحاد.

حضر الفعالية وكيل وزارة التعليم العالي لشؤون البعثات والعلاقات الثقافية الدكتور مازن الجفري، وعدد من الشخصيات السياسية والأكاديمية الوطنية ومسؤولي سفارة اليمن في تركيا.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى