نائب الرئيس: هناك رغبة لليمنيين نحو عودة الدولة بعد سنتين من تجرعهم مرارة الانقلاب

نائب الرئيس: هناك رغبة لليمنيين نحو عودة الدولة بعد سنتين من تجرعهم مرارة الانقلاب

رأس نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح اليوم اجتماعاً ضم كل من رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن محمد علي المقدشي وقادة المناطق والمحاور والألوية العسكرية لمناقشة المستجدات وأوضاع الوحدات العسكرية المختلفة.

واستمع نائب الرئيس الى شرح عن مستجدات الأوضاع والتطورات المختلفة والجهود المبذولة في إطار استعادة الوحدات العسكرية واستكمال بنائها وتأهيل كوادرها التأهيل اللازم، مشدداً على ضرورة مضاعفة الجهود وتوحيد الصفوف والصبر والتضحية لأجل تحقيق الأهداف المرسومة في تأمين المواطن اليمني وحماية حقوقه ورفع الظلم والمعاناة التي يتجرعها جراء الانقلاب وغياب الدولة.

وحث الفريق محسن القادة العسكريين على مزيدٍ من العمل في سبيل دحر الميليشيا الانقلابية وتجفيف منابع التطرف، وقال في كلمته " إننا اليوم في هذه المرحلة المفصلية والحساسة بأمس الحاجة إلى التعاون ورص الصفوف والانتصار للمبادئ العسكرية ولقيم النظام والقانون والوفاء لدماء شهدائنا الأبطال".

وأشار إلى الرغبة الجامحة لليمنيين نحو عودة الدولة بعد أكثر من سنتين من تجرعهم مرارة الانقلاب، علاوة على ما تتلقاه الشرعية من دعم وتأييد إقليمي ودولي مقابل استنكار ورفض لقوى الانقلاب.

وتطرق نائب رئيس الجمهورية إلى ما ارتكبه الانقلابيون من جرائم بحق المؤسسة العسكرية والأمنية ومنتسبيها من طرد وإحلال لعناصر ميليشاوية ونهب للأسلحة واحتلال للمقرات وتحويلها من مؤسسات تضمن أمن المواطن اليمني إلى ثكنة تتسبب في مزيدٍ من الخوف والرعب والقلق لليمنيين، مجدداً الدعوة لكل كوادر الجيش والأمن إلى اتخاذ موقف وطني واغتنام الفرصة والمسارعة في الانضمام للشرعية ورفض الانقلاب.

وأكد القادة العسكريون سعيهم الحثيث لاستعادة هيبة القوات المسلحة وقيمتها عند أبناء الشعب ودورها في حماية وصون المكتسبات الوطنية، معبرين عن شكرهم وتقديرهم لاهتمام ومتابعة نائب رئيس الجمهورية وجهوده في استعادة الشرعية. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى