الكشف عن فرق خاصة من الحرس الثوري تقوم بحماية زعيم المتمردين في كهوف صعدة

الكشف عن فرق خاصة من الحرس الثوري تقوم بحماية زعيم المتمردين في كهوف صعدة

أفادت صحيفة "الوطن" السعودية نقلا عن مصادر في المقاومة بمحافظة صعدة، قولها: إن زعيم المتمردين الحوثيين عبدالملك الحوثي، أصيب بمرض الاكتئاب، ودخوله في حالة من الخوف والانطواء، بسبب بقائه واختبائه قسرا لعدة أشهر في كهوف جبال مران، من قبل فرقة خاصة تابعة للحرس الثوري الإيراني، قوامها 100 فرد مكلفة بحراسته، خوفا من تصفيته أو القبض عليه من قبل قوات الحكومة الشرعية والمقاومة الشعبية.

واشارت الصحيفة الى ان إستراتيجية «الكماشة» التي نفذتها قوات التحالف، والجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية، نجحت من ثلاثة محاور، في تضييق الخناق على الحوثي في مخبئه بأحد كهوف جبال مران بضحيان، على بعد 35 كيلومترا شمال صعدة القديمة.

وأكد قائد المقاومة الشعبية بالمحافظة، الشيخ يحيى مقيت، في تصريح إلى «الوطن» أن أيام الحوثي أصبحت معدودة، في ظل التقدم الكبير على مختلف الجبهات للقوات الموالية للشرعية، خاصة في جبهتي علب والبقع.

هذا ولم يستبعد ابن مقيت إقدام زعيم التمرد على الانتحار، إذا استمرت قوات الشرعية والمقاومة في التقدم نحو موقعه في كهوف مران، في ظل حالة الاكتئاب والقلق التي أصابته بسبب شعوره بالعزلة والخوف، حتى من أقرب الناس إليه.

  

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى