الارياني والبحسني يزوران متحف المكلا وقاعة حضرموت للصور والفنون التشكيلية

الارياني والبحسني يزوران متحف المكلا وقاعة حضرموت للصور والفنون التشكيلية

 

 

قام وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني، ومعه محافظ حضرموت فرج البحسني، بزيارة متحف المكلا التاريخي، والذي يعد من أهم المؤسسات الثقافية والسياحية بالمحافظة.

 

وخلال الزيارة طاف الارياني والبحسني بأقسام ومكونات المتحف المختلفة، التي تضم قاعات المعبد والنقوش والصالات السلطانية المتضمنة قاعة العرش، وقاعة المؤقت التي تضم حالياً متحف الميدان، وقاعتي الحمراء والصور، إلى جانب جناح لملتقى الفن الذي يعرض فيه لوحات ورسومات فنية، واطلعا على ما يحتويه من آثار وطنية، تعكس عراقة التاريخ في حضرموت واليمن عموماً.

 

وقدم مدير المتحف رياض بامكروم شرحا مفصلا عن الدور الذي يلعبه المتحف، وما يضمه من آثار ونقوش ولوحات، في قسمي الآثار القديمة، الذي يشمل آثاراً منذ العصور الحجرية القديمة، ومملكة حضرموت إضافة إلى جناح التاريخ الإسلامي، والقسم السلطاني الخاص بمقتنيات السلاطين وقاعاته، إضافة إلى قاعة الصور.

 

وحث وزير الاعلام القائمين على المتحف بسرعة انجاز خطة للنهوض به واستكمال بقية اقسامه وبالشكل الذي يجعله قبلة سياحية للزوار من داخل اليمن وخارجه.

 

ويعود تأسيس متحف المكلا إلى عهد السلطنة القعيطية الحضرمية وبالتحديد خلال الحرب العالمية الثانية بين عامي 1939-1945 ويعد المتحف الحالي الذي اسس على معايير علمية في عام 1964م بجهود خاصة من عالم الاثار الأستاذ الدكتور محمد عبدالقادر بافقية (توفي في 16 أغسطس 2002م) أبو التاريخ اليمني القديم حينما كان يشغل منصب مدير المعارف في السلطنة القعيطية، والذي كانت له بصمات في تدوين وتوثيق تاريخ اليمن القديم من خلال مؤلفاته وابحاثه الميدانية في كل المواقع الاثرية واكتشافه لعشرات النقوش المسندية ودراستها.

 

وفي سياق اخر اطلع الارياني، ومحافظ حضرموت على محتويات قاعة حضرموت الدائمة لمعارض الصور الفوتوغرافية والفنون التشكيلية بمدنية المكلا.

 

وتحتوي القاعة على الصور الفوتوغرافية التي توثق مختلف الانشطة السياسية والتنموية والثقافية التي شهدتها حضرموت خلال مراحل مختلفة، وعكست التطورات التي مرت بها على مختلف الأصعدة.

 

وقدم مدير المعرض خالد بن عاقلة شرح مفصل عن الأجنحة التي يضمها المعرض، والمتمثلة بجناح يلخص مراحل تأسيس المعرض، وأجنحة لزيارات قيادات الحكومة إلى حضرموت، وتحرير المكلا وساحل حضرموت من التنظيمات الارهابية، والاستثمارات والتنمية، والمعالم التراثية والتاريخية، والمشاريع التنموية في مختلف القطاعات، والحركة الملاحية بميناء المكلا، وجهود السلطة في مكافحة وباء كورونا.

 

وأشاد وزير الاعلام بدور القائمين على المعرض، وحثهم على المزيد من الابداع والابتكار في عرض الصور التي تبرز دور حضرموت وتعكس الوجه المشرق لليمن الاتحادي الذي يطمح إليه كل أبناء اليمن، وأبناء حضرموت في المقدمة.

 

وقال "ان المعرض يعكس حجم النشاط الذي تشهده المحافظة في مختلف المجالات والانشطة ويبرز الدور الايجابي والبناء الذي تقوم به السلطة المحلية في حضرموت الساحل بقيادة المحافظ البحسني وكذا الدعم الذي تحظى به المحافظة من القيادة السياسية ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي".

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى